القضاء البحريني يخلي سبيل أربعة صحافيين أميركيين | أخبار | DW | 16.02.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

القضاء البحريني يخلي سبيل أربعة صحافيين أميركيين

القضاء البحريني يقرر اليوم الثلاثاء إخلاء سبيل أربعة صحافيين أميركيين أوقفوا يوم الأحد على ذمة التحقيق بتهمة المشاركة في القيام بأعمال تخريبية. ومحاميهم يؤكد الخبر ويقول إنهم قد غادروا البلاد.

قرر القضاء البحريني اليوم الثلاثاء (16 فبراير/شباط 2016) إخلاء سبيل الصحافيين الأميركيين الأربعة الذين أُوقفوا الأحد على ذمة التحقيق في جنوب المنامة وذلك"على ذمة استكمال التحقيقات"، متهما إياهم بالمشاركة في تجمع "غير مشروع بقصد ارتكاب جرائم والإخلال بالأمن". وقال محامي الأمريكيين الأربعة أنه تم إخلاء سبيلهم. وأضاف محمد الجيشي لرويترز اليوم الثلاثاء عبر الهاتف إنهم في طريقهم إلى المطار لمغادرة البلاد

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية الرسمية عن رئيس نيابة محافظة العاصمة نواف العوضي أن "النيابة العامة قد تلقت بلاغا من شرطة محافظة العاصمة مفاده إلقاء قوات الأمن القبض على أربعة أشخاص يحملون الجنسية الأمريكية، من بينهم فتاة، وذلك حالة مشاركتهم مجموعة من العناصر التخريبية لدى قيامهم بأعمال شغب وتخريب بمنطقة سترة". وأضاف أن النيابة أبلغت السفارة الأميركية "بالقبض على المتهمين وقامت باستجوابهم وحضور محاميهم ووجهت إليهم تهمة الاشتراك في تجمهر غير مشروع بقصد ارتكاب جرائم والإخلال بالأمن العام، وتعريض وسائل المواصلات للخطر". وأكد أن النيابة "أمرت بإخلاء سبيلهم على ذمة استكمال التحقيقات".

وكانت الشرطة البحرينية أعلنت الاثنين توقيف الأميركيين الأربعة الأحد، تزامنا مع الذكرى الخامسة لاندلاع احتجاجات ضد الحكم في البلاد قادتها المعارضة الشيعية. وأشارت السلطات إلى أن الأربعة اوقفوا في سترة، احدى المناطق ذات الغالبية الشيعية جنوب المنامة، والتي شهدت خلال الفترات الماضية احتجاجات ومناوشات مع الشرطة. واندلعت في 14 شباط/فبراير 2011 في البحرين احتجاجات معارضة لحكم الملك حمد بن عيسى آل خليفة، قادتها المعارضة الشيعية، للمطالبة بملكية دستورية واصلاحات سياسية. وحذرت السلطات الأسبوع الماضي من أن أي دعوات للتظاهر في ذكرى اندلاع الاحتجاجات ستعتبر "جرائم جنائية يعاقب عليها قانونا".

ورغم انتقادات توجهها منظمات حقوقية دولية للسلطات البحرينية، أكد وزير الإعلام عيسى بن حمد الحمادي لفرانس برس قبل أيام أن بلاده حققت تقدما في المجال السياسي، وقامت "بتسريع الاصلاحات".

ش.ع/ح.ز (أ.ف.ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة