القاعدة قتلت عشرين جنديا مواليا في جنوب اليمن | أخبار | DW | 09.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

القاعدة قتلت عشرين جنديا مواليا في جنوب اليمن

قال مصدر عسكري إن ما لا يقل عن عشرين جنديا يمنيا من الموالين قتلوا اليوم السبت في كمين لمقاتلي القاعدة في جنوب البلاد، حيث ينشط هذا التنظيم.

أفاد تقرير يمني صدر السبت ( التاسع من نيسان/ ابريل 2016 ) ان مجموعة مسلحة لم يتم التأكد من هويتها اعترضت فجر السبت ثلاث حافلات كان على متنها العشرات من الجنود من محافظات جنوبية كانوا في طريقهم إلى محافظة المهرة لاستلام مرتباتهم وقامت باقتيادهم إلى منطقة جبلية ونفذت اعداما ميدانيا أسفر عن مقتل 19 منهم .

لكن مصدرا عسكريا قال ان ما لا يقل عن عشرين جنديا يمنيا من الموالين قتلوا اليوم السبت في كمين لمقاتلي القاعدة في جنوب البلاد، حيث ينشط هذا التنظيم. وأضاف المصدر مشترطا عدم الكشف عن اسمه أن "مسلحين من القاعدة نصبوا كمينا لمجموعة من الجنود كانوا على متن ثلاث سيارات مدنية في محافظة أبين، وقتلوا نحو عشرين منهم".

من جانب آخر، نفى جناح تنظيم القاعدة في اليمن اليوم السبت مسؤوليته عن قتل 15 جنديا يمنيا في منطقة أحور.

ونقل موقع "عدن الغد" اليمني اليوم عن مصدر محلي بمديرية احور بمحافظة أبين إن الجنود كانوا في طريقهم من عدن صوب المهرة حينما اعترضهم مسلحون نصبوا نقطة تفتيش شرق مدينة احور . وبحسب المصدر ، فقد أمر المسلحون السيارات بالانتقال إلى منطقة جبلية حيث تم إنزال الجنود هناك وإطلاق النار عشوائيا عليهم .

وقام مواطنون بإسعاف الجرحى ونقل الجثث إلى مستشفى احور العام فيما نقل بعض الجرحى إلى مدينة عدن . وقال مصدر طبي بمشفى احور العام أن 6 جثث وصلت إلى المستشفى وأكثر من 13 جريحا. وأوضح المصدر ان مسعفين نقلوا أكثر من تسعة جرحى إلى مدينة عدن ونقلت سيارة أخرى أكثر من 13 جثة. ومن المتوقع ان يرتفع عدد الضحايا إلى أكثر من 19 خلال الساعات القادمة .

من جانبها، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن سكان محليين ومسؤول أن متشددي القاعدة أعدموا 15 جنديا مواليا للرئيس اليمني هادي.

م.م/ ح.ع.ح (د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة