العراق ـ اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين خلال إزالة الحواجز | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 25.01.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

العراق ـ اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين خلال إزالة الحواجز

ذكرت مصادر أمنية وإعلامية عراقية أن السلطات بدأت عمليات إزالة الحواجز الخرسانية من مواقع الاحتجاجات الرئيسة في بغداد، وبأن اشتباكات وقعت بين الشرطة والمتظاهرين.

صورة من الأرشيف وتظهر مواجهات بين المتظاهرين ورجال الأمن في بغداد الاثنين المنصرم

صورة من الأرشيف وتظهر مواجهات بين المتظاهرين ورجال الأمن في بغداد الاثنين المنصرم

قال التلفزيون العراقي الرسمي ومصادر أمنية عراقية إن السلطات بدأت عمليات إزالة الحواجز الخرسانية من مواقع الاحتجاجات الرئيسة في العاصمة بغداد وكذلك باشرت بفتح الطرق في ساحات الاحتجاجات في البصرة بجنوب البلاد.

وأفاد شاهد عيان لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. ا ) عبر الهاتف صباح اليوم السبت (25 كانون ثاني/يناير 2020) إن مصادمات اندلعت في ساحة الخلاني وسط بغداد بين متظاهرين والقوات الأمنية من جهاز مكافحة الشغب عند محاولة القوات الأمنية إعادة فتح ساحة الخلاني وإزالة الحواجز الإسمنتية حيث استخدمت الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.

وأضاف أن المصادمات لا زالت متواصلة وهناك عدد كبير من المصابين بحالات اختناق جراء استنشاق الغازات المسيلة للدموع.

وفي وقت سابق اليوم السبت، أفاد بيان لقيادة عمليات بغداد بأنه تم إعادة فتح جميع الطرق المحيطة بساحة التحرير المركزية للتظاهرات في المدينة، واستئناف الحركة فيها.

ويأتي هذا الإجراء بعد يوم دام شهدته مدينة بغداد على خلفية مصادمات بين القوات الأمنية والمتظاهرين، وخاصة على جسر محمد القاسم للمرور السريع أوقع 6 قتلى وأكثر من 50 مصابا حسب وسائل إعلام عراقية.

إلى ذلك أفاد متظاهرون اليوم السبت إن اتباع الزعيم الشيعي مقتدى الصدر انسحبوا منذ الليلة الماضية من ساحات التظاهر المركزية في ذي قار والبصرة وميسان، بقرار من الصدر وتم رفع خيام الاعتصام ومغادرة الساحات. وذكر الشهود لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) أن اتباع الصدر اصدروا الليلة الماضية بيانا في ساحة الحبوبي اعلنوا فيه الانسحاب الكامل من ساحة الاعتصام والتظاهر وقالوا "لا نريد أن نكون شركاء بأي شيء يؤذي أو يؤلم أو يسيء لسماحة الصدر".

ح.ع.ح/ع.ج.م(د.ب.أ/رويترز)

مختارات

  • تاريخ 25.01.2020