العثور على قنبلة خلال حملة تفتيش في ولاية هيسن الألمانية | أخبار | DW | 30.04.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العثور على قنبلة خلال حملة تفتيش في ولاية هيسن الألمانية

قال الإدعاء العام في مدينة فرانكفورت الألمانية إن الشرطة عثرت على قنبلة بدائية الصنع خلال حملة التفتيش التي تم شنها في ولاية هيسن الألمانية، فيما أشارت تقارير إعلامية إلى اعتقال شخصين خلال الحملة.

أكد الادعاء العام بمدينة فرانكفورت الألمانية اليوم الخميس (30 أبريل/ نيسان 2015) في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية أنه تم العثور على قنبلة بدائية الصنع خلال حملة التفتيش التي تم شنها في مدينة اوبرورسل بالقرب من مدينة فرانكفورت في ولاية هيسن الألمانية. ولكن الادعاء أشار إلى أنه ليس هناك أي أدلة على أنه كانت هناك خطط للقيام بهجوم.

وكان متحدث باسم مكتب التحقيقات الجنائية بولاية هيسن قد أكد في وقت سابق اليوم في تصريحاته للوكالة أن الشرطة ألقت القبض على رجل وامرأة مشتبه فيهما ليلة الأربعاء/ الخميس في اوبرورسل وأنه تم تفتيش شقة وسيارة، ولكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

وكانت تقارير إعلامية قد ذكرت اليوم الخميس أن الشرطة في جنوب ألمانيا أحبطت مخططاً وضعه سلفيون متطرفون لتنفيذ هجوم، مضيفة أنه تم إلقاء القبض على اثنين من المشتبه بهم أثناء الليل بعد العثور على أسلحة ومتفجرات في منزلهما.

وأوردت النسخة الالكترونية لصحيفة "دي فيلت" الألمانية أنه تم العثور على بندقية هجومية وذخائر ثقيلة في المنزل، مضيفة أن الشرطة كانت تراقب الموقوفين خليل وسيناي د. منذ أيام عدة. وفي نهاية آذار/ مارس تم رصدهما داخل متجر بعدما اشتريا كمية كبيرة من المواد المشبوهة والقابلة للاحتراق. وقد عرفا عن نفسيهما داخل المتجر بهوية مزورة. ونقلت الصحيفة عن المحققين أن أحد الموقوفين خليل د. هو "على اتصال بالأوساط السلفية في فرانكفورت وشبكة القاعدة".

من جانب آخر قالت الشرطة إنها لا تستطيع بعد تأكيد التقرير الذي نشره موقع صحيفة "دي فيلت" الألمانية عن العملية التي جرت في بلدة اوبرورسل قرب فرانكفورت العاصمة المالية لألمانيا لكنها أعلنت عن إجراء مؤتمر صحفي في الساعة الثانية والنصف زوالا حسب التوقيت المحلي.

ع.غ/ م.س (أ ف ب، د ب أ)

إعلان