العبادي يطلق عملية تحرير صلاح الدين من ″داعش″ | أخبار | DW | 01.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

العبادي يطلق عملية تحرير صلاح الدين من "داعش"

أعطى رئيس وزراء العراق حيدر العبادي القائد العام للقوات المسلحة، الأوامر لجيش بلاده للبدء بعمليات تحرير محافظة صلاح الدين من سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، داعيا "المغرر بهم" إلى إلقاء السلاح والالتحاق بالقوات العراقية.

قال العبادي رئيس الوزراء العراقي، القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي اليوم الأحد (الأول من مارس/آذار) في خطاب بعد انتهاء الاجتماع مع القادة الميدانيين في سامراء إنه أعطى اليوم الأوامر بإطلاق عملية تحرير محافظة صلاح الدين "داعش" من خلال عمليات صلاح الدين وقيادة عمليات سامراء. وتابع أن الأولية أعطيت للقوات المسلحة ومعهم العشائر ومتطوعي الحشد الشعبي.

ودعا القائد العام للقوات المسلحة "العراقيين المغرر بهم والذين أخطؤوا في السابق إلى إلقاء السلاح وهي الفرصة الأخيرة لهم والالتحاق بالقوات العراقية من أجل تحرير مدنهم وإذا أصروا على البقاء.. سينالون الجزاء العادل.. أما إذا انحازوا إلى الشعب فأنا أعدهم بأنه سيتم التنازل عما قاموا به سابقا".

من ناحيته صرح النائب الشيعي أحمد الأسدي المتحدث باسم متطوعي الحشد الشعبي مساء اليوم الأحد بأن معركة تحرير صلاح الدين من سيطرة تنظيم "داعش" تنطلق أهميتها كونها واحدة من المواقع الرئيسية والأساسية للتنظيم. وأضاف أنه تم توجيه نداءات إلى الأهالي بالخروج من المناطق المستهدفة.

على صعيد المواجهات الميدانية قالت وزارة الدفاع العراقية أن القوات العراقية تمكنت من قتل 30 من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في مناطق تابعة لمحافظة الأنبار (118 كم غربي بغداد) وتدمير عدد من الأوكار والعجلات التابعة للتنظيم.

ع.ج.م/ع.ش (د ب أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان