الطعام البارد خير علاج لمرض اليدين - القدمين - الفم ! | عالم المنوعات | DW | 24.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

الطعام البارد خير علاج لمرض اليدين - القدمين - الفم !

كل طفل يصاب بمرض اليدين القدمين والفم. أعراضه احمرار البشرة، والقروح المؤلمة في الفم. مرض يصيب الأطفال في العادة وهو في الغالب غير مضر، ولا يتطلب علاجه أكثر من رقادهم في السرير وتناول الأطعمة والسوائل الباردة بكثرة.

الجلد الملتهب المحمر للطفل يزعج الأبوين ويخيفهما لكن الأطباء يقولون دائما "لا خوف عليه"، كما يقول طبيب الأطفال هيرمان يوزف كال من مدينة دوسلدورف الألمانية، في حديث لموقع فوكُس اون لاين الألماني مؤكدا "هذا المرض في العادة غير مضر". وهو يختفي غالبا بعد ثلاثة إلى سبعة أيام من الإصابة به، ولكن إذا استغرق وقتا أطول فخير للأهل أن يصطحبوا الطفل إلى طبيب". وفي هذه الحالة لابد من التأكد أنّ الإصابة ليست مرضا آخر، وهذا يحدده الطبيب في العادة" كما يبين كال.

ولأن هذا المرض شديد العدوى، فلا بد أن لا يهذب الطفل إلى روضة الأطفال أو المدرسة لبعض الوقت، وملازمة السري مع تناول السوائل بكثرة هام جدا، كما يؤكد دكتور كال مبينا " ولكون الفم يؤلم الطفل، فإنه سيمتنع تلقائيا عن تناول الطعام، والأطعمة الباردة هنا ستحافظ على الأغشية المخاطية المتهيجة في جوف الفم". وينصح أيضا الأطباء في هذه الحالات أيضا بتعاطي السوائل أو التحاميل الخافضة للحرارة لتخفيف الآلام. بيد أن ذلك لا يغني عن ضرورة فحص الأطفال المصابون بالحمى بشكل مستمر.

مسببات هذا المرض يمكن أن تصيب البالغين أيضا. وفي هذه الحالة لا يلاحظ البالغون غالبا أنهم مصابون بالمرض، وهم بدورهم يصبحون ناقلين للمرض ومصدرا للعدوى. وإذا أصيب صغارك بعد إصابتك، فلا بد من منعهم عن مخالطة الأطفال الآخرين تحسبا من العدوى كما ينصح دكتور كال. وطبقا لمعطيات نشرها معهد روبرت كوخ، فإن الإصابة بالمرض تتزايد في الصيف والخريف.

مختارات