الشرطة العراقية تحبط هجوما لـ″داعش″ على معمل للغاز | أخبار | DW | 15.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الشرطة العراقية تحبط هجوما لـ"داعش" على معمل للغاز

أعلن مصدر أمني عراقي أن قوات الأمن تمكنت من إحباط هجوم بانتحاريين لتنظيم "داعش" على معمل غاز التاجي شمالي بغداد، ما أسفر عن مقتل أكثر من خمسة أشخاص وإصابة 13 آخرين.

أعلن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد الأحد (15 مايو/ أيار 2016) مقتل خمسة أشخاص وإصابة 13 آخرين في هجوم انتحاري استهدف معملاً للغاز في منطقة التاجي التي تبعد 20 كلم شمال بغداد.

وقال العميد سعد معن إن "ثمانية انتحاريين اقتحموا صباح اليوم معمل غاز التاجي عقبه تفجير سيارة مفخخة في بوابة الاستعلامات أسفر عن مقتل خمسة أشخاص من الموظفين والحراس وإصابة 13 آخرين بجروح في حصيلة أولية".

من جانب آخر نقلت رويترز عن مصادر في الشرطة العراقية لم تسمها أن الهجمات أسفرت عن مقتل 11 شخصاً بينهم رجال شرطة وإصابة 21 آخرين.

وتابع المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد أن "قسما من الانتحاريين فجر حزامه الناسف والآخرين قتلوا برصاص" قوات الأمن دون تحديد عددهم. وأوضح أن "التفجيرات أسفرت عن نشوب حريق في ثلاث خزانات للغاز تحاول فرق الدفاع المدني إطفاءه بعد السيطرة على الموقف".

وقال مصدر أمني إن الانتحاريين اقتحموا المعمل بعد تفجير سيارة مفخخة في البوابة الرئيسية واشتبكوا مع الحراس داخل المنشأة التي تنتج غازا للاستخدام المنزلي في ضواحي بغداد. ويأتي هذه الهجوم غداة هجوم مماثل شنه انتحاريون من تنظيم "داعش" على بلدة عامرية الفلوجة أسفر عن تدمير عدد من أبنيتها.

من جانبه قال العقيد محمد البيضاني وهو ضابط في قيادة العمليات المشتركة إن "داعش بدأ يلجأ إلى استهداف المنشاة الحيوية المدنية داخل المدن بعد أن خسر ساحات القتال".

وتعرض التنظيم الجهادي الذي سيطر في منتصف عام 2014 على ثلث مساحة العراق، لهزائم متوالية في محافظات الأنبار وصلاح الدين وديالى، وأجزاء من الموصل وكركوك.

ع.غ/ م.س (آ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات

إعلان