الشرطة الألمانية تبحث عن شخصين يشتبه بتورطهما في تفجير مقهى | أخبار | DW | 03.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الشرطة الألمانية تبحث عن شخصين يشتبه بتورطهما في تفجير مقهى

ذكرت شرطة مدينة غيسن بولاية هيسن وسط ألمانيا أنها تبحث حاليا عن شخصين يشتبه بأنهما يقفان وراء حادث انفجار بمقهى للشيشة اسفر عن إصابة ستة أشخاص ونشوب حريق في المبنى.


قالت الشرطة في مدينة غيسن والادعاء العام، اليوم الخميس (الثالث من آب/أغسطس 2017)،  إن أفراد الشرطة يتحرون حاليا عن رجل في الثانية والعشرين من بلدة أورينغن (ولاية بادن فيرتمبيرغ) ورجل في الثالثة والعشرين من العمر من منطقة فيرنفالد بولاية هيسن.

وقال الادعاء العام إنه سيستصدر أمرا من محكمة الولاية بالقبض عليهما يوم غد الجمعة على خلفية الحادث، مشيرا إلى أن هناك شبهة قوية حاليا في ارتكابهما جريمتي محاولة قتل وإشعال حريق كبير.

وتشير المعلومات المتوافرة حتى الآن إلى أن الرجلين اقتحما ليلة أمس المبنى وأضرما النار فيه، ما أدى على الأرجح إلى اشتعال الحريق ليلة الأمس وتسبب في انفجار المبنى.

أدى الحادث إلى إصابة الرجل ذي الاثنين والعشرين عاما بجروح قوية، وفقا  لما قالته الشرطة. وذكرت الشرطة أن هذا الرجل ظهر في مستشفى قريب بعد الانفجار مباشرة، وتم نقله لاحقا بمروحية إلى مستشفى خاص في مدينة أوفنباخ نظرا لخطورة إصاباته.

وأبلغ الأطباء الشرطة عن إصابات الرجل، الذي لم تتمكن الشرطة من استجوابه لصعوبة حالته. كما لفت الرجل الثاني انتباه رجال الشرطة باستخدامه سيارة للهرب، من خلال ما قاله شهود العيان، وبعد ذلك سلم هذا الرجل نفسه للشرطة لكنه لم يدل بأقوال حتى الآن.

أدى الحريق والانفجار إلى جرح خمسة أشخاص آخرين كما تسبب الحادث في خسائر بعدة مئات آلاف اليورو، كما قالت الشرطة.

وتضرر المقهى الذي لم يمر على افتتاحه إلا أسابيع قليلة كما تضرر المبنى المجاور، الذي يضم مساكن لعدة أسر لدرجة تنذر بتداعيه بسبب التصدعات التي لحقت به.

ح.ع.ح/ي.ب(د.ب.أ)

 

مختارات

إعلان