السياسة تطغى على حفل توزيع جوائز إيمي الأمريكية | أخبار | DW | 18.09.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

السياسة تطغى على حفل توزيع جوائز إيمي الأمريكية

تميز حفل توزيع جوائز إيمي الأمريكية في لوس انجلس بانتقادات فكاهية لاذعة اتجاه الرئيس دونالد ترامب الذي كان الغائب الحاضر في هذا الحفل السنوي المخصص لتكريم أفضل البرامج التلفزيونية الاميركية.

"كيفما كانت مشاعركم اتجاه الرئيس، وأنتم لكم بالتأكيد مشاعر اتجاه الرئيس، فإنكم لا يمكنكم نفي واقع أن كل برنامج (تلفزيوني) متأثر بشكل من الأشكال بدونالد ترامب" على حد تعبير منشط حفل جوائز إيرمي لهذا لعام ستيفن كولبرت، معلنا بذلك بشكل واضح أن حفل هذا العام سياسي بامتياز.

واستحوذ برنامج "ساترداي نايت لايف" ومسلسلا " ذا هاندمايدز تيل" و " بيج ليتل لايز" على جوائز هذا العام. وفاز برنامج " ساترداي نايت لايف" على أربع جوائز، شملت أفضل ممثلة مساعدة لكيت ماكينون وأفضل ممثل مساعد أليك بالدوين، حيث جسدا هيلاري كلينتون والرئيس دونالد ترامب. وقال بالدوين إنه وزوجته أنجبا ثلاثة أطفال خلال ثلاثة أعوام قبل أن يؤدي هذا الدور، ولكنه لم ينجب أي طفل منذ أن بدأ في تجسيد شخصية ترامب في برنامج "ساترداي نايت لايف".

وقال بالدوين مازحا إن ارتدائه لشعر مستعار باللون البرتقالي لتجسيد شخصية ترامب كان بمثابة إجراء لتحديد النسل. وحازت الممثلة جوليا لويس دريفوس، التي بدأت عملها في برنامج " ساترداي نايت لايف" بجائزة آيمي أفضل ممثلة رئيسية في مسلسل كوميدي للعام الثامن، عند دورها في مسلسل " فيب" وذلك للمرة السادسة. كما فاز المسلسل بجائزة أفضل مسلسل كوميدي. ووصفت لوي دريفوس شخصية سيلينا ماير المرشحة الرئاسية المغرورة، التي تجسدها في المسلسل، بأنها "دور عمرها ومغامرة جالبة للفرح".

وسخر الإعلامي ستيفن كولبرت من قطاع التلفزيون، قائلا للمرشحين إنهم عليهم تقديم الشكر " لكل من ساعدهم في الوصول هنا، خاصة " مسلسل " جيم أوف ثرونز" (لعبة العروش) لعدم تواجده ضمن المرشحين". ويشار إلى أن مسلسل "جيم اوف ثرونز" لم يلحق بالموعد النهائي المحدد للانضمام للمسابقة هذا العام. ولم يتسم حفل هذا العام بطابع سياسي مثل العام الماضي، عندما عقد الحفل خلال الحملة الرئاسية الأمريكية، ولكنه شهد سخرية من ترامب وظهور مفاجئ للمتحدث باسم البيت الأبيض السابق شون سبايسر.

وقال بالدوين "أعتقد أنه علي أن أقول: وأخيرا السيد الرئيس جائزة إيمي هذه لك"، في إشارة إلى أن ترامب لم يتمكن من الفوز بالجائزة ببرنامجه "ذي آبرينتس" الذي كان ينشطه قبل أن يصبح رئيسا. وتمكن بالدوين من تشخيص ترامب في أدق حركاته وتموجات صوته بمبالغة مقصودة.

وشهد حفل الافتتاح مفاجأة من العيار الثقيل تمثلت بظهور شون سبايسر المتحدث السابق باسم البيت الابيض على منصة الحفل وسخريته من نفسه ومن التصريحات الخاطئة التي ظل يرددها الى حين استقالته من هذا المنصب في نهاية تموز/ يوليو.

ح.ز/ و.ب (أ.ف.ب / د.ب.أ)

 

مختارات

إعلان