الريال يقهر برشلونة ويدنو من لقب السوبر الإسباني | عالم الرياضة | DW | 14.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

الريال يقهر برشلونة ويدنو من لقب السوبر الإسباني

في المباراة الرسمية الأولى لبرشلونة بعد صفقة انتقال نيمار، تلقي النادي الكتالوني صفعة بخسارته أمام خصمه العنيد ريال مدريد في ذهاب كأس السوبر الإسباني. وبذلك قطع الريال أكثر من نصف الطريق نحو التتويج بلقب البطولة.

فاز ريال مدريد بطل الدوري على مضيفه برشلونة 3-1 مساء الأحد (14 آب/أغسطس 2017)، في ذهاب كأس السوبر الإسبانية في كرة القدم. وبذلك الفوز يستطيع الريال حسم اللقب دون عناء كبير عندما يستضيف برشلونة يوم الأربعاء المقبل على استاد "سانتياغو برنابيو" في العاصمة مدريد. ورغم الفوز الثمين، تلقى الريال لطمة قوية بطرد نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 82 من هذه المباراة التي احتفل خلالها بمعادلة الرقم القياسي للأسطورة ألفريدو دي ستيفانو في عدد المباريات التي يخوضها أي لاعب مع الريال، حيث خاض اليوم المباراة رقم 374 له مع الفريق.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي، فيما فرض الريال كلمته في الشوط الثاني وتقدم على برشلونة بهدف من النيران الصديقة، حيث سجله جيرارد بيكيه مدافع برشلونة عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 50. ورد برشلونة بهدف التعادل الذي سجله ليونيل ميسي من ضربة جزاء في الدقيقة 77 قبل أن يحرز رونالدو، الذي لعب في الدقيقة 58، هدف التقدم للريال مجدداً في الدقيقة 80. ورغم طرد رونالدو في الدقيقة 82، تغلب الريال على النقص العددي في صفوفه وأطلق رصاصة الرحمة على برشلونة بهدف البديل ماركو أسينسيو في الدقيقة 90.

وافتقد برشلونة جهود نيمار في هذه المباراة، حيث فشل هجوم الفريق في ترجمة التفوق النسبي في الاستحواذ على الكرة معظم فترات المباراة إلى فوز ثمين. وما زال برشلونة يعاني من صدمة رحيل نيمار إلى باريس سان جيرمان وعدم قدرة الفريق على حسم صفقة أي لاعب من النجوم الذين يسعى إلى التعاقد معهم في سوق الانتقالات الصيفية الحالية. كما نال صدمة كبيرة بالخسارة اليوم قبل بداية فعاليات الموسم الجديد للدوري الإسباني.

وتغلب زيدان ببراعة على المأزق الذي يواجهه وهو جاهزية ثلاثي الهجوم المكون من البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بيل والفرنسي كريم بنزيمة والمعروف بلقب "بي بي سي" حيث بدأ المباراة بوضع رونالدو على مقاعد البدلاء كورقة رابحة استغلها في نهاية المباراة مع الدفع بإيسكو منذ البداية معتمداً على طريقة اللعب 4 / 4 / 2 والتي اعتمد عليها الريال لتحقيق انتصاراته الحاسمة في الشهور الأخيرة من الموسم الماضي.

ويشار إلى أنه سبق لبرشلونة الفوز بلقب كأس السوبر الإسباني 12 مرة سابقة متفوقاً بهذا على أي فريق آخر حيث يليه الريال في السجل الذهبي للبطولة برصيد تسعة ألقاب للنادي الملكي الذي يبدو قريباً الآن من اللقب العاشر.

خ. س./ع. ش. (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

إعلان