الريال في أزمة.. رونالدو يفتقد بيبي ويرفض التمديد | عالم الرياضة | DW | 02.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

الريال في أزمة.. رونالدو يفتقد بيبي ويرفض التمديد

بعد هزيمة ريال مدريد أمام توتنهام الإنجليزي في دوري أبطال أوروبا، اختلف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مع مدربه زين الدين زيدان في تقييم الوضع الذي يمر منه الفريق الملكي. رونالدو انتقد سياسة النادي مستبعدا تمديد عقده.

Fussball UEFA Champions League - Tottenham vs Real Madrid - Ronaldo (Getty Images/L. Griffiths)

رونالدو غير راض عن أداء فريقه أمام توتنهام

رفض المدير الفني لفريق ريال مدريد زين الدين زيدان الاعتراف بأن فريقه يمر بأزمة رغم الأداء المخيب للاعبيه خلال المباريات التي خاضها خلال الفترة الأخيرة. وواصل الفريق الملكي أداءه الباهت يوم أمس، حيث انهزم على ملعب توتنهام الإنجليزي (3/1) في دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء.

وجاءت الهزيمة أمام توتنهام بعد أيام قليلة من الخسارة على ملعب جيرونا (2/1) في الدوري الإسباني، حيث يحتل ريال مدريد المركز الثالث في الدوري الإسباني بفارق ثمان نقاط خلف برشلونة المتصدر، فيما يحتل المركز الثاني في المجموعة الثامنة لدوري أبطال أوروبا بفارق ثلاث نقاط خلف توتنهام المتصدر.

رونالدو يعترف بوجود أزمة

وعلى عكس مدربه زيدان، اعترف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أن فريقه ريال مدريد يمر بـ"أزمة" وصفها بالمؤقتة. وقال رونالدو أنه وزملاءه "يعيشون فترة عصيبة يعملون على تجاوزها". ولم يفوت رونالدو الفرصة دون انتقاد سياسة ناديه بخصوص بيع بعض اللاعبين.

Spanien Zinedine Zidane in Madrid (picture-alliance/dpa/J. Martin)

رونالدو يختلف مع مدربه زيدان في تقييم الوضع الحالي للفريق الملكي

وقال رونالدو في مقابلة مع شبكة "بي إن سبورت" الرياضية "كل اللاعبين الذين غادروا الفريق خلال هذا الصيف، كانوا يمنحون المجموعة قوة أكثر" وتابع "هذا ليس تبريرا، ولكن لاعبين مثل بيبي وخاميس وموراتا كانوا يمنحوننا  هذه القوة.". وقال أفضل لاعب في العالم لهذا العام "اللاعبون الشباب مهمون بالنسبة لمستقبل الفريق، لكنهم ما يزالون شباباً، وفي بعض الأحيان تكون الخبرة مهمة جداً".

رونالدو يرفض تمديد عقده

وفي سؤال حول ما إذا كان رونالدو يرغب في البقاء سنوات طويلة في مدريد، أجاب  اللاعب الدولي البرتغالي بالقول: "لا أعرف ذلك. عقدي يمتد لمدة أربع سنوات ولا أريد تمديده". وشدد رونالدو بشكل واضح أنه لا يريد تمديد عقده الذي سينتهي خلال أربع سنوات. ورغم أن رونالدو سيكون حينها في الـ36 من العمر، إلا أن مجموعة من المنابر الإعلامية تحدثت عن رغبة إدارة النادي الملكي في تمديد عقد مهاجمه البرتغالي.

ورغم مؤاخذات رونالدو، إلا أن نجم الفريق الملكي متفائل بتجاوز فترة الفراغ التي يمر منها فريقه. وقال الدولي البرتغالي "لازلنا في البداية، والعبرة بالنهايات، أمامنا الكثير من الوقت لتصحيح الأمور، وواثق من قدرتنا على فعل ذلك".

وتابع رونالدو "لم يحدث شيء إنها مجرد فترة عصيبة، لا يمكننا أن نحقق النجاح طوال الوقت، علينا أن نتحلى بالهدوء". وختم بالقول "الناس تحاول أن تركز عليك عندما لا تسير معك الأمور بشكل جيد ولكن بالنسبة لي فإن الفريق يتمتع بالثقة، نحن في لحظة عصيبة ولكن كل ذلك سيتغير قريبا".

مختارات

إعلان