الرابطة الدولية للصحفيين تدين تهديدات لوكالة أنباء ليبية مستقلة | أخبار | DW | 03.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الرابطة الدولية للصحفيين تدين تهديدات لوكالة أنباء ليبية مستقلة

أدانت الرابطة الدولية للصحفيين تهديدات وجهها عمر القويري، رئيس الهيئة العامة للإعلام في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، لصحفيي وكالة الغيمة الليبية للأخبار غير الحكومية ووصفهم بـ"الجواسيس الأغبياء".

LCNA Libyan Cloud News Agency

صحفييو وكالة الغيمة الليبية للأخبار

أدانت الرابطة الدولة للصحفيين اليوم الخميس (الثالث من ديسمبر/كانون الأول 2015) التهديدات التي وجهها رئيس الهيئة العامة للإعلام والثقافة في الحكومة الانتقالية المعترف بها دوليا، عمر قويري ضد وكالة الغيمة الليبية للأخبار (Libyan Cloud News Agency)، التي تصف نفسها بأنها أول وكالة أنباء مستقلة في ليبيا. يأتي ذلك بعدما نشرت وكالة الأنباء الليبية الرسمية رسالة من قبل القويري في 21 من نوفمبر/تشرين الثاني جاء فيها أن صحافيي وكالة الغيمة الليبية للأخبار هم "جواسيس أغبياء مدعمون من قبل حكومات أجنبية"، ودعا فيها الجيش إلى اعتقالهم.

يذكر أن وكالة الغيمة الليبية للأخبار قد بدأت عملها بصفة رسمية في 19 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. وقد أشرفت على انطلاق عمل الوكالة أكاديمية دويتشه فيله الألمانية (DW) المؤسسة الألمانية الرائدة في تطوير وسائل الإعلام الدولية بتعاون مع المفوضية الأوروبية. وحسب المفوضية الأوروبية فهذا الدعم الذي قدمته للوكالة الليبية يندرج ضمن "الاستقرار من خلال الهيكلة". وكان كريستيان غرامش، مدير أكاديمية دويتشه فيله، قد أكد أن "وكالة الأنباء الليبية مهمة جدا من أجل الحصول مرة أخرى على صورة محايدة عن ليبيا. كما سيساعد ذلك على حصول الليبيين مرة أخرى على معلومات موثوق بها عن بلدهم".

وبعد أيام من انطلاق عمل انطلاق عمل وكالة الغيمة الليبية للأخبار، صرح القويري، الذي يضاهي منصبه منصب وزير الإعلام في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا، لوكالة الأنباء الليبية الرسمية بأنه "يتعين على الجيش اتخاذ جميع الإجراءات لاعتقال" صحافيي الغيمة، بعدما وصفهم بـ"الجواسيس الأغبياء".

ش.ع/ع.ج.م (DW)

إعلان