الرئيس الروماني يقترح استقالة الحكومة عقب تجدد المظاهرات | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 07.02.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الرئيس الروماني يقترح استقالة الحكومة عقب تجدد المظاهرات

ألمح الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس في خطاب أمام نواب البرلمان إلى نيته الدعوة لتشكيل حكومة جديدة في أعقاب تجدد المظاهرات الرافضة لقانون يخفف الرقابة على الفساد.

لمح الرئيس الروماني المنتمي إلى يمين الوسط كلاوس يوهانيس الثلاثاء (السابع من فبراير/ شباط 2017) أمام البرلمان إلى أنه يرغب في استقالة الحكومة "لتسوية الأزمة" الناجمة عن محاولة تخفيف قوانين مكافحة الفساد. وقال رئيس الوزراء الروماني سورين غرينديانو للصحافيين الثلاثاء إنه لا ينوي الاستقالة وأنه سيعرض موقفه بالتفصيل خلال مناقشة مذكرة لحجب الثقة الأربعاء.

وحيال موجة التظاهرات غير المسبوقة منذ سقوط النظام الشيوعي، ألغى غرينديانو الأحد مرسوما مثيرا للجدل كان سيتيح للشخصيات السياسة الإفلات من الملاحقات القضائية. وقال الرئيس الروماني في خطاب أمام النواب "إن إلغاء المرسوم واحتمال إقالة وزير العدل غير كافيين". وأضاف أن حل الأزمة يكمن "داخل" الغالبية اليسارية مقترحا استقالة الحكومة وتعيين الحزب الاشتراكي-الديمقراطي لرئيس وزراء جديد.

Rumänien Bukarest Massenproteste

محتجون في رومانيا يطالبون باستقالة الحكومة

واعتبر الرئيس الروماني أنه بما أن هذا الحزب حقق فوزا واضحا في الانتخابات التشريعية في كانون الأول/ديسمبر فإن "الدعوة إلى انتخابات مبكرة في هذه المرحلة مبالغ فيه". وأضاف "لقد فزتم والآن احكموا وشرعوا لكن ليس بأي طريقة. رومانيا بحاجة إلى حكومة قوية حكومة تعمل بشفافية وعقلانية". وتدارك "ولكن إن لم يحل الحزب الاشتراكي- الديمقراطي بسرعة هذه الأزمة التي تسبب بها سأدعو الأحزاب السياسية لإجراء مشاورات وفقا لصلاحياتي".

ورغم إلغاء المرسوم تظاهر 500 ألف شخص في رومانيا مساء الأحد مطالبين باستقالة الحكومة التي شكلت قبل شهر. وأعلن تنظيم تظاهرات جديدة طوال الأسبوع على مواقع التواصل الاجتماعي.

ي.ب/ أ.ح (أ ف ب)

 

مواضيع ذات صلة