الرئيس الألماني يشيد بأداء الأطقم الطبية في أزمة كورونا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 12.05.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الرئيس الألماني يشيد بأداء الأطقم الطبية في أزمة كورونا

أشاد الرئيس الألماني فرانك - فالتر شتاينماير بأداء الأطباء والممرضين في أزمة جائحة كورونا. وشمل الرئيس في إشادته أولئك الذين يرعون أقارب مرضى في منزلهم، مؤكداً أن كبار السن ليسوا على هامش المجتمع.

الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير متحدثا عبر رسالة فيديو في 12 أيار / مايو 2020

شتاينماير عبر رسالة فيديو: أولئك الذين يعتنون بالمسنين في دور الرعاية والمنازل "يفعلون أشياء هائلة من أجل بلدنا"

قال الرئيس الألماني فرانك - فالتر شتاينماير في رسالة عبر الفيديو نُشرت اليوم الثلاثاء (12 أيار/ مايو 2020) مشيداً بالأطقم الطبية  "إنهم غالباً ما يصلون إلى الحد الأقصى من قدراتهم ويتجاوزونها". وفي الوقت نفسه، أشاد الرئيس بشجاعة الأفراد الذين انعزلوا عن أقاربهم لأسابيع في دور التمريض، وقال: "بالنسبة لأولئك الذين يعتمدون على المساعدة والذين عانوا من الوحدة في الأسابيع الماضية، هناك أمل: ستصبح الزيارات متاحة قريبا مجددا في هذه الدور".

وقال شتاينماير إنه تم التمكن من تنفيذ هذا والعديد من إجراءات التخفيف الأخرى على نحو مشترك، "لأن الغالبية العظمى من المواطنين في بلدنا قد التزموا بالقواعد الصارمة المعمول بها حتى الآن"، وأضاف: "دعونا نواصل العمل بمسؤولية وحكمة!".

وحسب وكالة الأنباء الفرنسية فقد تحدث الرئيس الألماني عن الأقارب الذين يسعون للبقاء قريبين من آبائهم وأمهاتهم ولكن التحديدات تمنعهم عن ذلك، ثم لفت الأنظار إلى حقيقة أن ليس كل كبار السن يحتاجون إلى رعاية خاصة، "فأغلبهم فاعلون رغم تقدم أعمارهم"، مؤكداً أن المجتمع بحاجة إلى خبرات كبار السن، وسوف يستفيد من هذه الخبرات مراراً.

وقال شتاينماير إن أولئك الذين يعتنون بالمسنين في دور الرعاية والمنازل "يفعلون أشياء هائلة من أجل بلدنا"، وأضاف: "إنهم يعيشون ما يعنيه التضامن. أشكركم من أعماق قلبي على ذلك! وأود أن نتذكر جميعا حتى عقب الأزمة ما تفعلونه من أجل هذا المجتمع".

في الوقت نفسه، أكد شتاينماير أن كبار السن ليسوا على هامش المجتمع، "بل في وسطنا، وفي قلب مجتمعنا"، مضيفا أن لا أحد يمكن استبداله أو الاستغناء عنه، وقال: "الاهتمام بكبار السن وحمياتهم بيننا تحدد إنسانية بلادنا بأكملها".

م.م/ ع.ج (د ب أ)

مواضيع ذات صلة