الرئيس الألماني يحذر من التطرف في بلاده ويدعو للانفتاح | معلومات للاجئين | DW | 23.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

الرئيس الألماني يحذر من التطرف في بلاده ويدعو للانفتاح

حذر الرئيس الألماني يواخيم غاوك من التطرف في بلاده في ظل تزايد الاضطرابات داخل المجتمع ودعا لإجراء مناقشات مفتوحة، مؤكدا أنه لا يمكن حل المشاكل بالحقد وإقصاء الآخرين.

قال الرئيس الألماني يواخيم غاوك اليوم (الاثنين 23 مايو/ أيار 2016) أمام ما يزيد على 700 سياسي محلي من جميع أنحاء ألمانيا إن هناك "شعورا بالقلق والشك" يطغى على جميع الموضوعات مثل اللجوء والهجرة وكذلك التجارة الحرة ومستقبل أوروبا. وتساءل الرئيس الألماني: "كيف يمكن التعامل إذن مع انعدام الرؤية والانزعاج؟".

وأوضح غاوك أن " هناك على أي حال سبيلا غير مناسب، إنه التطرف الذي يؤجج الاضطرابات ويمكن أن يسمم المناخ العام حتى يصل إلى داخل بعض المحليات". وأكد قائلا: "إنه لا يمكن للمرء حل الاضطرابات من خلال إقصاء الآخرين ووصم الآراء، ولكن يتم حل الاضطرابات من خلال الانفتاح والحجج المضادة". وتذكر غاوك في خطابه المستشار الألماني الأسبق فيلي برانت الذي كان أول مستشار اشتراكي لجمهورية ألمانيا الاتحادية، وقال: "يتعين علينا، مثلما كان يناشد فيلي برانت، الإقدام على المزيد من الديمقراطية". وأكد أن تسامح الدولة الديمقراطية يغيب حيث تثار الكراهية والعنف.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان