الرئاسة السورية تعلن تعافي بشار وأسماء الأسد من كورونا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 30.03.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الرئاسة السورية تعلن تعافي بشار وأسماء الأسد من كورونا

مكتب الرئاسة السورية يعلن تعافي بشار وأسماء الأسد من إصابتهما بفيروس كورونا المستجد. وكان قد أعلن عن إصابتهما في الثامن من الشهر الجاري.

بشار وأسماء الأسد

بشار وأسماء الأسد

أعلنت الرئاسة السورية اليوم الثلاثاء (30 مارس/ آذار 2021)، تعافي الرئيس بشار الأسد وزوجته من إصابتهما بفيروس كورونا.

وذكرت الرئاسة، عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، أنه "بعد انتهاء فترة الحجر الصحي وزوال أعراض الإصابة بفيروس كورونا وظهور نتائج سلبية لمسحة /بي سي آر/، التي تم إجراؤها لهما ... فإن الرئيس بشار الأسد والسيدة أسماء الأسد يعودان بدءا من اليوم لمزاولة عملهما بشكل طبيعي". وكانت الرئاسة السورية قد أعلنت في الثالث من هذا الشهر إصابة بشار وأسماء الأسد بالفيروس التاجي.

يذكر أن سوريا شهدت في الأشهر الأخيرة ارتفاعا كبيرا في حالات الإصابة.  ويقول مسؤولو الصحة والمساعدات إنه من الصعب معرفة الحجم الكامل لتفشي المرض نظرا للافتقار إلى منشآت الفحص في نظام صحي هش دمرته الحرب على مدى عشر سنوات.

ووفق شهادات العاملين في مجال الصحة، قللت السلطات من حجم تفشي المرض في معظم فترات العام الماضي عندما ظلت الأرقام الرسمية منخفضة بينما كانت المستشفيات مكتظة وظهرت إعلانات الوفاة في الصحف. ونفت الحكومة خفض الأرقام وأقرت في الشهرين الماضيين بأن البلاد قد تكون على وشك أن تشهد زيادة كبيرة في الإصابات. وحثت الناس على وضع الكمامات واتخاذ الإجراءات الصحية وتجنب الأماكن المزدحمة. فيما يبقى الإغلاق خيارا شبه مستحيل في ظل اقتصاد كارثي.

و.ب/ص.ش (د ب أ، رويترز)

مشاهدة الفيديو 04:01

رزان زيتونة: الوجه المفقود للثورة السورية