الدوري الألماني ـ مونشنغلادباخ يكرس عقدة اينتراخت فرانكفورت | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 15.12.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

الدوري الألماني ـ مونشنغلادباخ يكرس عقدة اينتراخت فرانكفورت

فرط اينتراخت فرانكفورت مجددا بفوزه الأول منذ أوائل تشرين الأول/ أكتوبر، وذلك بعد أنهى الشوط الأول متقدما على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 3-1، قبل أن تهتز شباكه بهدفي التعادل 3-3 في الوقت القاتل عبر نجم اللقاء لارس شتيندل.

لقطة من مباراة اينتراخت فرانكفورت ومونشنغلادباخ في المرحلة 12 للبوندسليغا

مونشنغلادباخ يقلب تأخره إلى تعادل في الأنقاس الأخيرة للمباراة ويكرس عقد التعادل لدى فرانكفورت

اقتنص فريق بوروسيا مونشنغلادباخ تعادلا مثيرا من ملعب مضيفه اينتراخت فرانكفورت 3ـ3 اليوم الثلاثاء (15 ديسمبر/كانون الأول 2020) في الجولة الثانية عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا). وسجل لارس شتيندل لاعب بروسيا مونشنغلادباخ ثلاثية من بينها هدفان في الأنفاس الأخيرة للمباراة ليعدل الفريق تأخره 3-1 إلى تعادل. وسجل أندري سيلفا هدفين لفرانكفورت، الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين، في الشوط الأول ليلغي هدف الافتتاح الذي سجله شتيندل.

مختارات

وأحرز سيلفا هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة 22 ليستهل ثلاثة أهداف في غضون عشر دقائق حيث هز اللاعب البرتغالي الشباك مجددا بعدها بدقيقتين بعد عمل رائع من زميله أيمن برقوق الذي جعل النتيجة 3-1 في الدقيقة 32 بعد أن مر من دفاع غلادباخ بأكمله.

وأخفق غلادباخ، في الرد على تفوق اينتراخت حتى مع تراجع المنافس في الشوط الثاني وحاول اللعب على الهجمات المرتدة، لكنه سجل هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة 90 بواسطة شتيندل بعد أن لعب الفريق صاحب الضيافة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 82 عقب طرد ديفيد أبراهام لحصوله على الإنذار الثاني وبعدها أحرز شتيندل هدف التعادل الثالث في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتكرست عقدة اينتراخت فرانكفورت الذي عجز عن المحافظة على تقدمه للمرحلة الرابعة تواليا، مفرطا بفوزه الأول في المراحل التسع الأخيرة وتحديدا منذ المرحلة الثالثة ضد هوفنهايم 2-1 في الثالث من تشرين الأول/أكتوبر.

وفرض اينتراخت فرانكفورت بعدها نفسه "ملك" التعادلات بامتياز، إذ تعادل في سبع من مبارياته الثماني التالية من دون أن يحقق أي فوز. وبدا اليوم أنه سيخرج من هذه الدوامة بعدما أنهى الشوط الأول متقدما على مونشنغلادباخ واعتقد أنه في طريقه لتحقيق فوزه الأول على منافسه في آخر خمس مواجهات.

 

وفي مباراة أخرى حقق بروسيا دورتموند أول انتصار له منذ منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني، واستمتع إيدن ترزيتش المدرب الجديد  ببداية مظفرة لمشواره مع الفريق بعد فوزه بصعوبة 2-1 على مضيفه فيردر بريمن.

وتقدم البرتغالي رافاييل جيريرو بهدف لدورتموند في الدقيقة 12 لكن كيفين موهوالد أدرك التعادل لبريمن في الدقيقة 28
ونجح القائد ماركو ريوس في حسم الفوز لدورتموند بهدف سجله قبل 11 دقيقة من النهاية. 

هذا الفوزر رفع رصيد دورتموند إلى 22 نقطة في المركز الرابع بفارق ثلاث نقاط خلف باير ليفركوزن المتصدر، ونقطتين عن بايرن ميونخ ولايبزيغ، فيما توقف رصيد بريمن عند 11 نقطة في المركز الثالث عشر.

يذكر أن ترزيتش، المدرب المساعد السابق في دورتموند، تولى المسؤولية خلفا للمدرب لوسيان فافر الذي أقيل من منصبه بعد هزيمة ساحقة أمام شتوتغارت 5-1 يوم السبت.

وتعادل تعادل يونيون برلين مع مضيفه شتوتغارت 2ـ2، كذلك تعادل هيرتا برلين مع ماينز سلبيا.
 

ع.ج.م/ ع.ج (أ ف ب، رويترز، د ب أ)