الحوثيون يسيطرون على مطار تعز ويتقدمون باتجاه عدن | أخبار | DW | 22.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحوثيون يسيطرون على مطار تعز ويتقدمون باتجاه عدن

أحكم الحوثيون قبضتهم على أجزاء جديدة من البلاد على طريق زحفهم نحو عدن التي يتحصن فيها الرئيس المعترف بد دوليا عبد ربه منصور هادي. فقد سيطروا على مطار تعز مواصلين تقدمهم نحو عدن فيما يستعد مجلس الأمن لمناقشة الملف اليمني.

سيطر المسلحون الحوثيون مع قوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح على مطار مدينة تعز التي تقع شمال مدينة عدن، حسبما أفادت مصادر عسكرية وأمنية اليوم الأحد (22 آذار/ مارس 2015). ويأتي تقدم الحوثيين باتجاه عدن، عاصمة الجنوب، قبيل ساعات على اجتماع لمجلس الأمن الدولي لدراسة الوضع في اليمن. وتعد تعز، بوابة عدن التي لجأ إليها الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف به دوليا بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء، ما يعزز مخاوف من انتقال القتال إلى مشارف المدينة الجنوبية التي باتت عاصمة مؤقتة للبلاد.

وانتشر حوالي 300 مسلح حوثي بثياب عسكرية مع جنود في حرم مطار تعز فيما قامت مروحيات بنقل تعزيزات عسكرية من صنعاء الواقعة على بعد 250 كيلومترا شمالا، بحسب مصادر ملاحية. وقال مصدر عسكري لوكالة فرانس برس "إن هؤلاء الجنود موالون للرئيس صالح" الذي ما زال يتمتع بتأثير كبير في المؤسسة العسكرية بعد ثلاث سنوات من تنحيه عن السلطة، والمتحالف حاليا مع الحوثيين.

وقام المسلحون الحوثيون بتسيير دوريات في بعض أحياء تعز كما أقاموا نقاط تفتيش جنوب تعز، بحسب مصادر قبلية. وتظاهر الآلاف في وسط مدينة تعز ضد الحوثيين وساروا باتجاه معسكر قوات الأمن الخاصة احتجاجا على إرسال تعزيزات عسكرية إليهم. وأطلقت قوات الأمن الخاصة النار على المتظاهرين ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة خمسة بجروح بحسب مصدر امني وشهود عيان.

وإزاء تقدم الحوثيين باتجاه عدن، قامت القوات اليمنية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي مع عناصر اللجان الشعبية المؤيدة له بالانتشار حول عدن. وذكر مصدر عسكري لوكالة فرانس برس ان هذه القوات شكلت حزاما امنيا حول المدينة الجنوبية "معززة بحوالى أربعين دبابة في شمال وغرب" عدن.

وفي مواجهة تفاقم الفوضى، أعلن دبلوماسيون أن مجلس الأمن الدولي سيعقد اجتماعا طارئا بعد ظهر اليوم لبحث الوضع في اليمن، بطلب من الرئيس اليمني هادي. وفي رسالة وجهها إلى الرئاسة الفرنسية للمجلس وحصلت وكالة فرانس برس على نسخة منها، ندد الرئيس هادي بما وصفها "الأعمال الإجرامية التي تقوم بها الميليشيات الحوثية وحلفاؤها".

أ.ح/ ع.ش (ا ف ب، د ب أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان