الحوثيون يرفضون تكليف أحمد عوض بن مبارك بتشكيل الحكومة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 07.10.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الحوثيون يرفضون تكليف أحمد عوض بن مبارك بتشكيل الحكومة

رفض الحوثيون قرار الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي تكليف مدير مكتبه أحمد عوض بن مبارك بتشكيل حكومة جديدة. وكان هادي قد كلف أحد مساعديه بتشكيل الحكومة بعد مشاورات مع القوى السياسية اليمنية وفي مقدمتها الحركة الحوثية.

أعلن التمرد الحوثي الشيعي الذي يسيطر على العاصمة اليمنية رفضه تعيين رئيس جديد للوزراء الثلاثاء (السابع من تشرين الأول/ أكتوبر 2014) مؤكدا انه "لا يلبي إرادة الشعب". وأصدر المكتب السياسي في جماعة "أنصار الله" التابعة للحوثيين بعد الإعلان عن تعيين أحمد عوض بن مبارك رئيسا للوزراء "نرفض بشدة هذا التعيين الذي لا يتوافق مع الإرادة الوطنية كما أنه لا يلبي إرادة الشعب".

وذكرت قناة المسيرة الفضائية التابعة للحوثيين أن رئيس التمرد الحوثي عبد الملك الحوثي سيلقي خطابا مساء يوم غد الأربعاء "يتطرق فيه إلى آخر المستجدات"، في إشارة إلى تكليف أحمد عوض بن مبارك بتشكيل الحكومة الجديدة. كما أكد عضو المكتب السياسي بالجماعة علي القحوم "رفضهم القاطع بشكل نهائي قرار تعيين أحمد عوض بن مبارك رئيسا للوزراء".

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قد أصدر قرارا في وقت سابق اليوم كلف بموجبه مدير مكتبه أحمد عوض بن مبارك بتشكيل الحكومة الجديدة بعد نحو أسبوعين على سيطرة المتمردين الحوثيين على صنعاء العاصمة. وحسب وكالة سبأ اليمنية الرسمية للأنباء فإن القرار جاء بعد اجتماع للرئيس مع مستشاريه ومع ممثل عن المتمردين الحوثيين الشيعة، تم فيه الاتفاق على اسم رئيس الحكومة المكلف.

وتأخر تعيين رئيس جديد للحكومة أسبوعين عن الموعد المحدد في اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم برعاية الأمم المتحدة. وينص الاتفاق على انسحاب المتمردين الحوثيين من صنعاء ونزع سلاحهم وإعادة إطلاق عملية الانتقال السياسي. بيد أن المتمردين الحوثيين وبدلا من الانسحاب عززوا مواقعهم داخل العاصمة كما سيطروا على كميات كبيرة من السلاح من مخازن للجيش ويسيرون دوريات في داخلها.

وكان بن مبارك قبل هذا التعيين يشغل منصب مدير مكتب رئاسة الجمهورية كما عين في مطلع عام 2013 أمينا عاما لمؤتمر الحوار الوطني.

هـ. د/ أ.ح ( أ ف ب، رويترز)