الحكم على بائع سلاح المستخدم بمجزرة ميونيخ بالسجن سبع سنوات | أخبار | DW | 19.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحكم على بائع سلاح المستخدم بمجزرة ميونيخ بالسجن سبع سنوات

حكمت محكمة ألمانية على بائع السلاح الذي استخدم في مجزرة ميونيخ التي وقعت عام 2016، بالسجن سبع سنوات بعد أدانته بتهم القتل غير العمد والتسبب بإصابات جسدية، بالإضافة إلى الإتجار غير المشروع بالسلاح.

في قضية بيع السلاح الذي استخدمه شاب ألماني – إيراني اسمه ديفيد أس. في تنفيذ مجزرة ميونيخ منتصف عام 2016، حكمت محكمة ميونيخ بالسجن 7 سنوات بحق فيليب ك. الذي باع السلاح.

وأدانت المحكمة المتهم اليوم الجمعة (19 كانون الثاني/يناير 2018) بتهمة القتل غير العمد والتسبب بإصابات جسدية، بالإضافة إلى الإتجار غير المشروع بالسلاح. 

ووافقت المحكمة على هذه الأحكام التي طالب بها المدعي العام، بينما طالبت أسر الضحايا بعقوبات أكبر بحق المتهم.

ووجدت المحكمة بالاعتماد على دلائل أن المتهم مذنبا بصورة لا تقبل الشك بأنه باع ديفيد أس. مسدس ذو ماركة "غلوك 17" مع ذخيرة.

وكان طالب المدرسة ديفيد أس. (18 عاما) الذي يعاني من اضطرابات عقلية ومهووس بعمليات القتل الجماعي، قد نفذ مجزرة في مركز للتسوق في ميونيخ في منتصف عام 2016 أودت بحياة تسعة أشخاص قبل أن ينتحر مطلقا النار على نفسه.

ز.أ.ب/ح.ع.ح(أ ف ب، د ب أ)

مختارات

إعلان