الحكم بالسجن على مراسل واشنطن بوست في إيران | أخبار | DW | 22.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحكم بالسجن على مراسل واشنطن بوست في إيران

أصدرت السلطات الإيرانية حكما بالسجن على مراسل صحيفة واشنطن بوست، وهو يحمل الجنسيتين الإيرانية والأمريكية، متهمة إياه يالقيام بعمل تجسسي. تفاصيل الحكم لم تعلن بعد.

أعلن المتحدث باسم السلطة القضائية في إيران غلام حسين محسني اجائي أن القضاء حكم بالسجن على مراسل واشنطن بوست جيسون رضايان، وهو يحمل الجنسيتين الإيرانية والأمريكية، الموقوف منذ صيف 2014 والذي أدين "بالتجسس" دون تحديد مدة العقوبة. وقال اجائي، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الإيرانية، "يتضمن الحكم عقوبة بالسجن".

والمراسل معتقل منذ أكثر من عام وقد حوكم بتهمة التجسس. وقال اجائي "صدر الحكم عليه لكن لم يتم تبليغه رسميا" ولا تبليغ محاميه، مضيفا "لا أستطيع أن أعلن تفاصيل".

أوقف رضايان في منزله في طهران حيث كان يعمل مراسلا للصحيفة الأمريكية منذ عامين. ومثل أربع مرات منذ أيار/مايو أمام محكمة الثورة في طهران في جلسات مغلقة. وتتولى المحكمة النظر في حالات الاتهام السياسي أو تلك المتعلقة بالأمن الوطني. وكان اجائي أعلن في 11 تشرين الأول/أكتوبر أن الحكم صدر بحق رضيان، البالغ من العمر 39 عاما، دون أن يحدد طبيعته، مشيرا إلى إمكانية الطعن به بعد إبلاغ صاحبه.

وقد أعلن رئيس تحرير واشنطن بوست مارتن بارون في تشرين الأول/أكتوبر أن التصريح "الغامض والباعث على الحيرة" من القضاء الايراني "فقط يضيف إلى الظلم" اللاحق برضايان. وكان وزير الخارجية محمد جواد ظريف قال في 17 تشرين الأول/أكتوبر إن إيران تحاول حل القضية المرفوعة ضد الصحافي الإيراني الأمريكي "من وجهة نظر إنسانية". ودعت الولايات المتحدة مرارا إلى الإفراج عن رضايان.

ف.ي/ ح.ع.ح (ا ف ب، د ب ا)

إعلان