الحكم بإعدام منفذ تفجير ماراثون بوسطن تسارناييف | أخبار | DW | 16.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الحكم بإعدام منفذ تفجير ماراثون بوسطن تسارناييف

حكمت هيئة محلفين أمريكية في ليلة الجمعة/السبت بإعدام جوهر تسارناييف المدان بتنفيذ هجوم مارثون بوسطن في عام 2013. قرار الهيئة جاء بالإجماع دون معارضة.

حكمت هيئة محلفين أمريكية ليلة الجمعة/ السبت(16 أيار/مايو 2015) بإعدام جوهر تسارناييف المدان بتنفيذ هجوم ماراثون بوسطن الذي وقع في عام 2013. وقالت هيئة المحلفين في نص حكمها الذي قرأه كاتب المحكمة "نحن نصوت بأنه يجب الحكم على جوهر تسارناييف بالإعدام".

وكانت هيئة المحلفين المؤلفة من 12 عضوا قد أدانت في نيسان/ابريل الماضي تسارناييف في جميع الاتهامات الثلاثين الخاصة بتنفيذ هجوم قاتل عند خط النهاية في ماراثون بوسطن يوم 15 نيسان/أبريل عام 2013 مما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة أكثر من 260 متفرجا.

وأنهى قرار الهيئة محاكمة اتحادية دامت أربعة شهور بشأن التفجير المزدوج الذي يعد أكثر الهجمات الإرهابية دموية على أراضي الولايات المتحدة منذ هجمات 11 أيلول/سبتمبر عام 2011 في نيويورك وواشنطن وبنسلفانيا.

لم يبد تسارناييف أي مشاعر أثناء تلاوة الحكم. وغادر فريق الدفاع عن تسارناييف قاعة المحكمة دون أن يتحدثوا للصحفيين. ويستطيع تسارناييف استئناف الحكم بالإعدام. ويستوجب 17 اتهاما فرض عقوبة الإعدام. وقد وافقت هيئة المحلفين بالإجماع وبعد 14 ساعة من المداولات بوجوب إعدام تسارناييف على بعض من هذه الاتهامات وليس كلها.

من جانبه، رفض حاكم ماساتشوستس تشارلي بيكر، الذي يعارض شخصيا عقوبة الإعدام، القول ما إذا كان قرار فرض عقوبة الإعدام على جوهر تسارنايف صحيحا أم خطأ. وقال في تصريحات إذاعية إن هيئة المحلفين "اتخذت قرارا بالإجماع - هذا رأيهم"، وأضاف "إن أكبر مشكلة بالنسبة لي هي عشوائية ما حدث في التفجير. أنا سعيد أن هذه العملية انتهت، وآمل أن تجد الأسر وهيئة المحلفين بعض السلوى".

ومضى قائلا انه يعتقد أن التفجير سيبقى عالقا في عقول الناس في كل مرة يقام فيها الماراثون. وأضاف أنه يعتقد أن الأمر سيستغرق وقتا طويلا حقا قبل هذه أن تطوى صفحة هذا الحادث.

ورحبت ناجية من تفجيرات مارثوان بوسطن تدعى سيدني كوركوران بقرار هيئة المحلفين وقالت إن الحكم سيساعدها ووالدتها اللتين نجيتا من الهجوم على المضي قدما في حياتهما.

ح.ع.ع(د.ب.أ)

إعلان