الجمهور الألماني على موعد مع زهرة هندي وألبومها الجديد | ثقافة ومجتمع | DW | 31.03.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

ثقافة ومجتمع

الجمهور الألماني على موعد مع زهرة هندي وألبومها الجديد

تصف الفنانة المغربية زهرة هندي نفسها بالبدوية العالمية التي تسعى إلى بناء جسور بين الحضارات. وهندي على موعد مع الجمهور الألماني إذ ستبدأ قريبا بجولة في ألمانيا لعرض ألبومها الجديد "Handmade " أو مصنوع يدويا.

default

الفنانة زهرة هندي تمزج في موسيقاها بين الألحان الشرقية و الغربية

نشأت زهرة هندي في جنوب المغرب وتشبعت بالأغاني البربرية وموسيقى كناوة؛ كما أحبت الأنغام الغربية لموسيقى أغاني تينا ترنر وإيلا فيتزجارولد. وتمثل الموسيقى لزهرة هندي إكسير الحياة. كما نشأت زهرة هندي وترعرعت وسط أسرة كبيرة حيث كان بيت العائلة لا يخلو من الغناء والرقص كل مساء. كما تتذكر الأوقات التي كان " ُيرقص وُيغنى فيها فوق الطاولات". وحين بلغت زهرة هندي السابعة عشرة من عمرها وقفت لأول مرة على خشبة المسرح؛ يومها أحست كما لو أنها "تقف في منزلها فوق الطاولة لتغني"، فالخشبة مكانها الذي "تشعر فيه بالأمان".

أغان مثل الكسكس

Sängerin Hindi Zahra qrious Music

تأثرت هندي بموسيقى الجاز وخصوصا بالبلوز الإفريقي

وتصف زهرة هندي نفسها بأنها شخصية انعزالية ومنغلقة على نفسها وذلك بالرغم من أنها تشع ثقة بالنفس. وربما يرجع ذلك إلى هجرة أسرتها إلى فرنسا حين كانت في الثانية عشرة من عمرها. فكان عليها أن تبذل جهدا كبيرا كي تعتاد على ثقافة جديدة وعلى مدينة كبيرة مثل العاصمة الفرنسية باريس. وحتى يومنا هذا، وبالرغم من بلوغها سن الثلاثين، مازالت تعشق دخول حجرتها التي يسودها الهدوء للتدرب على أغانيها. وهي تحاول كل جهدها ليتميز عملها بالدقة والفرادة. لذلك ليس من الغريب أنها استغرقت حوالي خمس سنوات لتخرج بألبومها الأول "Handmade" أو مصنوع يدويا.

وتصف زهرة هندي موسيقى ألبومها بـ" أكلة الكسكس" التي تحتوى على مكونات غريبة. فهي ترى أن من يسمع موسيقاها لأول مرة سيتولد لديه الانطباع بأنها موسيقى "ذات إيقاعات غربية". ولكن إذا ما تعمق المرء في أنغام موسيقاها لاكتشف فيها "تأثير الموسيقى المغربية من حيث استخدام الطبلة أو طريقة الأداء القريبة من الغناء البربري".

الفن أفضل وسيلة للتعبير عن الأفكار

وفي إحدى أغنياتها والمعنونة بـ "Oursoul " تحكي زهرة هندي قصة أحلام لم تتحقق لفتاة ُأجبرت على الزواج. وتتميز أغانيها ببعض الشجن وتأثير أغاني الشانسون الفرنسية الواضح عليها. كما تؤكد هندي تأثرها بموسيقى الجاز، وخاصة البلوز، والبلوز الأفريقي تحديدا. وهي ترى بأن الفن هو أفضل وسيلة لنقل أفكارها العميقة إلى العالم الخارجي.

ويتميز غطاء أسطوانة أبومها الجديد "Handmade" أو مصنوع يدويا بأنه مصنوع فعلا يدويا. فاليد تلعب دورا كبيرا بالنسبة إليها. فالصناعة اليدوية كانت سمة من سمات نساء أسرتها، اللائي كن بارعات في التطريز. كما كان رجال العائلة يستخدمون الأيدي للعزف على الآلات الموسيقية، حسبما توضح الفنانة المغربية.

الكاتبة: سوزنه كوردز/ هبة الله إسماعيل

مراجعة: أحمد حسو

مختارات

إعلان
Themenheader Infoseite für Flüchtlinge

خطواتي الأولى - معلومات للاجئين الجدد في ألمانيا 26.10.2015