الجبير: السعودية ليست بحاجة لأسلحة ألمانية | أخبار | DW | 23.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

الجبير: السعودية ليست بحاجة لأسلحة ألمانية

أعربت السعودية عن استيائها إزاء وقف صادرات الأسلحة الألمانية للدول المشاركة في حرب اليمن، واعتبر وزير خارجيتها عادل الجبير أن بإمكان الرياض ايجاد الأسلحة في مكان آخر.

وصف وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) قرار الحكومة الألمانية القاضي بوقف تصدير الأسلحة الألمانية للأطراف الضالعة في حرب اليمن بـ"الغريب"، موضحا في المقابل أن بلاده غير معتمدة على الأسلحة الألمانية، وقال موجها حديثه إلى ألمانيا: "لا نحتاج إلى أسلحتكم. سنجدها في مكان آخر".

ويذكر أن التحالف المسيحي، بزعامة المستشارة أنغيلا ميركل، اتفق مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي خلال مفاوضات تشكيل الائتلاف الحاكم المرتقب على وقف تصدير الأسلحة لكافة الدول المشاركة "بشكل مباشر" في حرب اليمن.

وتقود السعودية تحالفا من تسع دول ضد المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن، أفقر دولة في شبه الجزيرة العربية. وكان التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي اتفقا على وقف تصدير أسلحة لهذه الدول خلال محادثاتهما التمهيدية الاستطلاعية السابقة لمفاوضات تشكيل الائتلاف الحاكم. وأعلنت الحكومة الألمانية بعد ذلك في منتصف كانون الثاني/ يناير الماضي أنها لن تتخذ بعد الآن قرارات بتصدير أسلحة تتعارض مع هذا الاتفاق، ما يعني بوضوح أنه لن يتم بعد الآن منح تصاريح بتصدير المزيد من الأسلحة الألمانية إلى السعودية.

وتعتبر السعودية الغنية بالنفط من أهم الدول المستوردة للأسلحة الألمانية خارج الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (الناتو). ويعد تصدير أسلحة ألمانية إلى السعودية من الأمور المثيرة للجدل للغاية على مستوى السياسة الداخلية في ألمانيا منذ عقود بسبب أوضاع حقوق الإنسان في المملكة.

ح.ز/ و.ب (د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة