الب ساندشتاين: لؤلؤة الطبيعة وجنة تسلق الجبال في منطقة الألب الساحرة | سافر معنا! | DW | 02.03.2006
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

سافر معنا!

الب ساندشتاين: لؤلؤة الطبيعة وجنة تسلق الجبال في منطقة الألب الساحرة

إلب ساندشتاين اسم يُطلق على منطقة في شرق ألمانيا تقع على ضفتي نهر الالبه. تأخذ المنطقة أشكالاً مميزة وطبيعة ساحرة فريدة من نوعها. لو جرت مسابقة على مستوىألمانيا للجمال لفازت باللقب دون منافس.

السحر والرومانسية في منطقة سكسونيا السويسرية

السحر والرومانسية في منطقة سكسونيا السويسرية

في كل مكان في العالم توجد خفايا جمالية لا يمكن اكتشافها إلا إذا دقق المرء في البحث عنها. وتعتبر إلب ساند شتاين إحدى الكنوز الطبيعية المصونة داخل احدى الولايات الألمانية، بحثنا عنها عندما علمنا بروعتها الجمالية، واكتشفتها عدساتنا المكبّرة على خارطة ولاية سكسونيا، فوجدناها مختبأة في مناطق الطبيعة الخلاّبة جنوب مدينة دريسدن، هذه المنطقة السّاحرة، التي تتميز بطبيعتها الجبلية تأخذ أشكالاً رائعة، تزينها الشلالات المائية المنحدرة على مرافقها، وتحيط بها مروج ومراعي خضراء كستها الطبيعة بأجمل ألوانها، بالإضافة إلى انسياب نهر الالبه، الذي يمر عبر 15 مدينة من مدن منطقة الألب. امتزجت هذه بتلك لتخرج لنا جنّة الله في أرضه. استخرجناها إلى صفحتنا لنقدّمها لك عزيزي القارئ كواحدة من أروع المناطق في ألمانيا.

فيلِن زهرة الجبل

Touristen in der Sächsischen Schweiz

الجبال في سكسونيا السويسرية

سنرحل جنوباً ونتوقف عند مدينة فيلن، إنها تلك المدينة، التي تعرف بمنطقة الإستجمام والراحة. تتميز فيلن بأنها تقع في منطقة جبلية ذات طقس مشمس وطبيعة هادئة. ويبلغ عدد سكان هذه المنطقة 1769 نسمة. كما يمكن مشاهدة الصخور الجبلية ذات الأشكال الغريبة من كل مكان، والتي تعتبر من مميزات هذه المدينة مما يجذب هواة التسلّق إليها. تم تصوير عدة مشاهد سينمائية ومسلسلات تلفزيونية في هذه المنطقة لما تتميز به من مناظر خلاّبة، وطبيعة فريدة. وينمو في هذه المنطقة حوالي 600 نوع مختلف من النباتات، ولا توجد مناطق صناعية في هذه المدينة، لذاك فإن السياحة والرحلات النهرية يلعبان دوراً مهماً في اقتصاد هذه المدينة.

الطبيعة والاستجمام

Sächsische Schweiz

بادشانداو

والآن تمضي رحلتنا عبر ذلك الطريق الذي سنشاهد خلاله مزيداً من المشاهد الجمالية. نقف عند مدينة بادشانداو للفت الانتباه إلى واحدة من أشهر منتجعات العلاج الطبيعي والاستجمام في منطقة سكسونيا السويسرية. تعتبر بادشانداو أمثل نقطة انطلاق لمن يهوى التمتع بجمال الطبيعة الصخرية والجبلية المتفردة والغابات، التي تقع في ضواحي هذه المدينة. وتتميز هذه المدينة بشلالاتها التي تنحدر بشكل انسيابي وكأنها خيوط متراصّة على الصخور الجبلية. وتحتضن هذه المدينة واحدة من أقدم الكنائس الألمانية وهي كنيسة القسّ يوهانس. كما توجد فيها حديقة مثيرة جداً للاهتمام، حيث تحوي هذه الحديقة عددا كبيراً من الأعشاب والنباتات الطبيّة، ويقصدها معظم زائري هذه المدينة.

دوون ا

Dampfer vor Lilienstein Elbe

مركب يمخر عباب نهر الالبه

لا يتجاوز عدد سكان هذه المدينة الصغيرة 3000 نسمة،. وتعتبر مدينة دوونا التي تقع على الوادي واحدة من أقدم المناطق السكنية في ولاية سكسونيا. تمتاز هذه المدينة بمركزها، الذي ما زال يحتفظ بمعالمه القديمة والتي تعود إلى العصور الوسطي بالإضافة إلى باحة السوق القديم. كما ترجع المباني في المدينة القديمة إلى 500 سنة، ستستمتع حقاً بمشاهدة معالم المدينة المؤثرة والتي تتميز بطرقها الضيّقة والأسواق العتيقة ذات الطابع التاريخي القديم، كما توجد فيها كنيسة ماريا القديم والتي يعود بناؤها لعام 1487.

عمار بخيت

مختارات

مواضيع ذات صلة