البيت الأبيض: ترامب لم يتخذ بعد ″قراره النهائي″ بشأن سوريا | أخبار | DW | 12.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

البيت الأبيض: ترامب لم يتخذ بعد "قراره النهائي" بشأن سوريا

بعد اجتماع مع مستشاريه للأمن القومي، لم يتخذ الرئيس الأميركي بعد "قراره النهائي" في شأن طريقة الرد على هجوم مفترض بالأسلحة الكيميائية في سوريا. هذا فيما أكدت بريطانيا على ضرورة ردع الأسد عن استخدام الكيماوي.

President Trump comments on Syria, FBI raid of Michael Cohen's office at White House (picture alliance / Newscom)

صورة من الأرشيف

قال البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب اجتمع مع فريقه للأمن القومي بشأن الوضع في سوريا اليوم الخميس (12 نيسان/أبريل 2018) "ولم يتم اتخاذ قرار نهائي".

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ساره ساندرز في بيان صحفي "نواصل تقييم المعلومات ونتحدث مع الشركاء والحلفاء"، مضيفة أن ترامب سيجري في وقت لاحق الخميس محادثات مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في شأن الإجراء الذي قد يتخذه الحلفاء.

وفي وقت سابق اعتبرت الحكومة البريطانية أن "من الضروري اتخاذ إجراءات" ضد استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، وذلك في ختام اجتماع طارئ الخميس دعت إليه رئيسة الوزراء تيريزا ماي. وقال متحدث باسم الحكومة في بيان "توافقت الحكومة على ضرورة اتخاذ إجراءات لمنع نظام الأسد من استخدام أسلحة كيميائية"، مضيفاً أن الحكومة "ترجح إلى حد بعيد" مسؤولية دمشق عن الهجوم الكيميائي المفترض السبت في مدينة دوما والذي أاسفر عن مقتل "ما يصل إلى 75 شخصاً".

خ.س/ي.ب (رويترز، أ ف ب، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة