البيت الأبيض: ترامب تحدث مع السيسي وأيد محادثات سد النهضة | أخبار | DW | 05.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

البيت الأبيض: ترامب تحدث مع السيسي وأيد محادثات سد النهضة

قال البيت الأبيض إن الرئيس ترامب أبدى تأييده لإجراء مفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الأثيوبي، فيما أشاد الرئيس المصري من جانبه برعاية ترامب للمفاوضات التي من المنتظر أن تبدأ هذا الأسبوع بواشنطن.

USA Washington | Abdel Fatah Al-Sisi, Präsident Ägypten & Donald Trump (Reuters/K. Lamarque)

أرشيف

قال جود دير المتحدث باسم البيت الأبيض في بيان إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحدث مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وعبّر عن دعمه للمفاوضات الجارية بين مصر وإثيوبيا والسودان للتوصل إلى اتفاق تعاون بشأن سد النهضة". ولم يشر البيان إلى أي اجتماع في واشنطن.من جانبه أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تقدير بلاده لنظيره الأمريكي لجهوده لرعاية مفاوضات بشأن  سد النهضة الأثيوبي، كما أعرب في صفحته على موقع فيسبوك عن بالغ سعادته بمكالمته الهاتفية مع ترامب. وأضاف السيسي، "كعادته أثبت الرئيس ترامب أنه رجل من طراز فريد ويمتلك القوة لمواجهة الأزمات والتعامل معها، وإيجاد حلول حاسمة لها". 

وجهت الدعوة للدول الثلاث لعقد اجتماع في واشنطن يوم السادس من نوفمبر تشرين الثاني لكسر الجمود الذي يكتنف المحادثات.

وتخشى مصر من أن يؤدي سد النهضة إلى الحد من إمدادات المياه النادرة بالفعل من النيل والتي تعتمد عليها مصر اعتمادا كاملا تقريبا. وتقول إثيوبيا إن السد ضروري لتنميتها الاقتصادية.

وطالبت مصر في الأسابيع الأخيرة بوسيط دولي في القضية قائلة إن المحادثات الثلاثية وصلت إلى طريق مسدود. ورفضت إثيوبيا الفكرة قبل ذلك ومن المتوقع أن تبدأ في ملء خزان السد العام المقبل.

وكانت العلاقات بين اثيوبيا ومصر قد شهدت مؤخرا توترا بسبب تصريحات ادلى بها رئيس الوزراء الاثيوبي آبي أحمد حول استخدام القوة العسكرية فيما يتعلق بالسد، غير أن أحمد قال في لقاء مع السيسي في سوتشي بروسيا  الشهر الماضي أن تصريحاته اجتزأت من سياقها. يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عرض الوساطة بين أطراف المفاوضات.

ع.ج.م/ح.ز (رويترز، د ب أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة