الاصلاحيون في إيران يخسرون موقعاً مهما في السلطة | سياسة واقتصاد | DW | 08.03.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

الاصلاحيون في إيران يخسرون موقعاً مهما في السلطة

خسر الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني منصبه كرئيس لمجلس الخبراء بعد ان انتقده محافظون لقربه من المعارضة الإصلاحية. وذكرت وكالة مهر الإيرانية للأنباء أن آية الله محمد رضا مهدي انتخب رئيسا جديدا للمجلس.

default

الاصلاحيون يخسرون مع رفسنجاني موقعاً مهما في السلطة لصالح المحافظين

ذكرت وكالة مهر الإيرانية للأنباء اليوم الثلاثاء (08 مارس/ آذار) أن آية الله محمد رضا مهدي انتخب رئيسا جديدا لمجلس الخبراء بعد أن سحب رفسنجاني ترشيحه. وبذلك يكون هاشمي رفسنجاني، رئيس ايران الأسبق، والاصلاحيون قد خسروا منصباً مهماً في السلطة لصالح المحافظين بعد فوز المحافظ آية الله محمد رضا مهدوي كاني(80 عاما)، رئيساً لمجلس الخبراء المكون من 86 عضوا والذي يختار المرشد الأعلى للجمهورية ويراقب أنشطته.

وكان رفسنجاني يتولى هذا المنصب في السنوات الأربع الأخيرة، ووقف إلى جانب مير حسين موسوي المرشح الإصلاحي للانتخابات الرئاسية الأخيرة ودعمه بشكل غير مباشر في مواجهة محمود احمدي نجاد الذي فاز فيها في يونيو/ حزيران 2009.

(ع.ج/ رويترز، آ ف ب)

مراجعة: يوسف بوفيجلين

مختارات

إعلان