الاتحاد الأوروبي سيُحدث كيانا قانونيا لمواصلة التجارة مع إيران | أخبار | DW | 25.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الاتحاد الأوروبي سيُحدث كيانا قانونيا لمواصلة التجارة مع إيران

أعلنت منسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي موغيريني في نيويورك أنّ الاتحاد سينشئ كياناً قانونياً بهدف مواصلة التجارة مع طهران، ولا سيما شراء النفط الإيراني، وبالتالي الالتفاف على العقوبات الأميركية.

قالت فيديريكا موغيريني ، منسقة الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، مساء الإثنين (24 أيلول/سبتمبر 2018)، إن الاتحاد سيوفر قنوات دفع جديدة لتسهيل الأعمال التجارية مع إيران وتفادي العقوبات الأمريكية. وجاء إعلان موغيريني بعد اجتماع مع ممثلين من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين وإيران على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وقالت موغيريني إنّ "الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ستنشئ كياناً قانونياً لتسهيل المعاملات المالية القانونية مع إيران". وأضافت أن الأداة الجديدة ستسمح للشركات بممارسة الأعمال التجارية مع إيران دون أن يتضارب ذلك مع العقوبات الأمريكية، بما في ذلك العقوبات المفروضة على صادرات النفط. وأوضحت المسؤولة الأوروبية أن الجميع اتفق على أن إيران تفي بالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي لعام 2015، الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أيار/مايو، في خطوة أثارت استياء حلفاء بلاده التقليديين.

وأعادت الولايات المتحدة فرض العقوبات على طهران في آب/أغسطس، والتي ستعاقب بموجبها الشركات الأجنبية التي تتعامل مع إيران. ومن المتوقع أن يتم فرض حزمة ثانية من العقوبات في تشرين ثان/نوفمبر تهدف إلى تضييق الخناق على صادرات النفط الإيرانية.

ي.ب/ ح ز(د ب أ، ا ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة