الألمان يسخرون من ترامب في الكرنفال الشعبي | أخبار | DW | 27.02.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

الألمان يسخرون من ترامب في الكرنفال الشعبي

كان الرئيس الأميركي ترامب موضع السخرية في مسيرات الكرنفال السنوية اليوم غرب ألمانيا، فجسدّه المحتفلون مرة كفيل هائم ومرة كتلميذ لا يجلس معه سوى الرئيس الروسي بوتين.

شارك مئات الآلاف في ألمانيا في مسيرات الكرنفال الشعبي في كولونيا ودوسلدورف وماينز اليوم الاثنين (27 شباط/ فبراير). واتخذ المهرجان الشعبي السنوي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هدفا رئيسا للسخرية هذا العام، حيث كان ترامب في المرمى الأساسي للمشاركين في الكرنفال في مدينة دوسلدورف المعروفة بنقدها اللاذع للشخصيات العامة.

وجسدت إحدى عربات الكرنفال ترامب وهو في وضع جنسي مع السيدة الحاملة لشعلة الحرية التي يراد لها أن تكون نبراسا للباحثين عن الحرية في العالم.

وظهرت السيدة الحاملة لشعلة الحرية على سيارة أخرى في المسيرة الشعبية وقد حققت النصر على ترامب وتلوّح برأسه المقطوعة وعلى ثوبها عبارة "فلتقاومي يا أمريكا!" بالإنجليزية.

وعلى إحدى عربات المهرجان في كولونيا تم تصوير ترامب كتلميذ جديد في المدرسة ولا أحد يريد الجلوس بجانبه، فيما عدا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. وقال مصمم السيارة الساخرة، جاك تيلي، في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم الاثنين في دوسلدورف إنه تعمد تصويرهما بهذا الشكل ليبين مدى خطورة الموقف، مؤكدا على أنه على يقين بأن أمريكا ستقاوم ترامب وستنتصر عليه.

وفي كولونيا صور المشاركون في الكرنفال ترامب كمستجد في إحدى المدارس يهاجم تمثال الحرية الأنثوي من تحت التنورة، في حين جسده المحتفلون في مدينة ماينز وكأنه فيل يهيم في محل خزف.

ع.خ/ ص.ش (د ب ا)

مختارات