الأفضل في العالم.. إنجازات ليفاندوفسكي تتحدى شهرة ميسي ورونالدو | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 16.12.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

الأفضل في العالم.. إنجازات ليفاندوفسكي تتحدى شهرة ميسي ورونالدو

إذا خلا التصويت من أي مفاجآت، يبدو الهداف البولندي لبايرن ميونيخ الألماني روبرت ليفاندوفسكي مرشحا بقوة لخلافة الأرجنتيني ليونيل ميسي في نيل جائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لأفضل لاعب لعام 2020.

روبرت ليفاندوفسكي

روبرت ليفاندوفسكي

يحلم نجم كرة القدم البولندي روبرت ليفاندوفسكي بالتفوق مجددا على الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو وخطف جائزة "الأفضل"، التي يقدمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إلى أفضل لاعب في العالم.

ويقيم "فيفا" احتفاله السنوي غدا الخميس (17 ديسمبر/ كانون الأول 2020) لتوزيع جوائز الأفضل لعام 2020 رغم أزمة تفشي الإصابات بفيروس كورونا، والتي أثرت سلبيا على عالم الرياضة في هذا العام الذي يدنو من نهايته. ويتصارع ليفاندوفسكي مهاجم وهداف بايرن ميونيخ الألماني على جائزة أفضل لاعب في هذا العام مع ميسي نجم برشلونة الإسباني ورونالدو مهاجم يوفنتوس الإيطالي علما بأن ميسي ورونالدو احتكرا الجائزة على مدار السنوات الماضية منذ 2008 وحتى العام الماضي.

وكان الكرواتي لوكا مودريتش هو الوحيد الذي كسر سلسلة هذا الاحتكار عندما فاز بالجائزة في 2018 بعدما قاد منتخب بلاده إلى المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا. والآن، يأمل ليفاندوفسكي في السير على نهج مودريتش بعد إنجازاته مع بايرن في العام الحالي، والتي أهلته للفوز بجائزة أفضل لاعب في الموسم الماضي 2019 / 2020 على المستوى الأوروبي متفوقا على البلجيكي كيفن دي بروينه صانع ألعاب مانشستر سيتي الإنجليزي ومانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونخ.

مشاهدة الفيديو 01:07

أفضل 3 أهداف لروبرت ليفاندوفسكي

وفي العام الحالي، فاز ليفاندوفسكي بجائزة أفضل لاعب في أوروبا متفوقا على دي بروينه ونوير لكنه يخوض صراعا من نوع آخر على جائزة "فيفا"، حيث يتسلح الآن بإنجازاته في مواجهة شهرة وسطوة ميسي ورونالدو اللذين فرضا هيمنتهما على الكرة العالمية لسنوات طويلة.

ولعب ليفاندوفسكي دورا بارزا في فوز بايرن ميونيخ بالثلاثية التاريخية (دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الماضي لتكون المرة الثانية فقط التي يتوج فيها بايرن بهذه الثلاثية بعدما كانت المرة الأولى في 2013. ولهذا، أصبح ليفاندوفسكي مرشحا بارزا لجائزة الفيفا لاسيما وأن ميسي خرج خالي الوفاض مع برشلونة في جميع البطولات في الموسم الماضي كما يترنح والفريق في الموسم الحالي بالدوري الإسباني. كما اقتصرت إنجازات رونالدو مع يوفنتوس في الموسم الماضي على لقب الدوري الإيطالي الذي فاز به للموسم التاسع على التوالي بينما خرج مع الفريق مبكرا من دوري الأبطال الأوروبي.

وأكد "فيفا" أن حفله السنوي لتوزيع جوائز "الأفضل" سيقام غدا كحدث افتراضي بسبب أزمة كورونا. وأوضح "فيفا" أن التصويت سيتم على 11 جائزة في مقدمتها جائزتا أفضل لاعب وأفضل لاعبة على مدار العام. وبدأ التصويت على المرشحين لهذه الجوائز في 25 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي واستمر حتى 9 كانون الأول/ديسمبر الحالي وذلك مع إقامة الحفل في الشهر الحالي بدلا من أيلول/سبتمبر الماضي في ظل تأجيل العديد من البطولات وتأخير نهاية عدد منها بسبب تبعات جائحة كورونا.

ع.ش/ص.ش (د ب أ، أ ف ب)