اعتقال لاجئ على خلفية قتل امرأة تعمل في الدعارة | أخبار | DW | 13.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اعتقال لاجئ على خلفية قتل امرأة تعمل في الدعارة

تشير تحقيقات أولية إلى احتمال تورط لاجئ سوري في قتل امرأة بلغارية تعمل في الدعارة في مدينة هام غرب ألمانيا. وأُصدر أمر اعتقال للاجئ وإيداعه الحبس الاحتياطي فيما تزال الملابسات غير واضحة مع التزام المشتبه به الصمت.

عثرت الشرطة الألمانية على جثة امرأة بمدينة هام الواقعة في ولاية شمال الراين ويستفاليا غرب ألمانيا. وقالت الشرطة والادعاء العام اليوم الخميس ( 13سبتمبر/ أيلول)، إن تشريح الجثة أثبت أن المرأة البالغة من العمر35 عاما كانت ضحية لجريمة قتل.

وأضافت الشرطة أن المرأة بلغارية الجنسية كانت تعمل في الدعارة في ألمانيا، وفقا للمعلومات الأولية التي توصل إليها المحققون. وتحوم الشبهات، بحسب التحقيقات، حول لاجئ سوري عمره 24 عاما ألقي القبض عليه مساء أمس الأربعاء داخل المحطة الرئيسية للقطارات بمدينة هام.

وأضافت الشرطة والادعاء العام أنه تم ايداع اللاجئ السوري الحبس الاحتياطي بموجب أمر اعتقال أصدره مساء اليوم الخميس أحد القضاة على خلفية توجيه الاتهام بالقتل للاجئ .

وقال الادعاء العام إن الرجل ما يزال يلتزم الصمت حيال الاتهامات التي توجه إليه. وأوضح فيليكس غيزنريغن، المدعي العام الذي يباشر التحقيق معه، إن الرجل لم يدل بأية بيانات حتى الآن، مشيرا إلى أن خلفية الجريمة وبواعثها لم تتضح بعد. ولم يدل غيزنريغن بأية معلومات عن سبب القتل لأسباب تتعلق بسير التحقيق.

وعثر على جثة المرأة في شارع رئيسي بمنطقة يستخدمها راغبو المتعة الجنسية كنقطة التقاء. وأشارت جهات التحقيق إلى أن آخر مسكن أقامت به المرأة كان داخل الأراضي الهولندية القريبة.

ع.أ.ج/ ع خ (د ب أ)

مختارات

إعلان