اعتقال روسي في اسبانيا لارتباطه بـ″قرصنة″ الانتخابات الأميركية | أخبار | DW | 10.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اعتقال روسي في اسبانيا لارتباطه بـ"قرصنة" الانتخابات الأميركية

كشفت الشرطة الإسبانية عن اعتقالها لهاكر روسي بناء على "طلب دولي" يشتبه في تورطه في الهجمات الإلكترونية الروسية المزعومة للتأثير على نتائج الانتخابات الأمريكية.

أوقف مبرمج كمبيوتر روسي يشتبه بضلوعه في "قرصنة الحملة الانتخابية في الولايات المتحدة" وأودع السجن الاثنين (10 أبريل/ نيسان 2017) في إسبانيا، وفق ما أكده مصدر قضائي. وأوضح المصدر أن الولايات المتحدة أصدرت طلبا لتسليم بيوتر ليفاشوف الذي أوقف الجمعة في برشلونة، وستنظر المحكمة الوطنية، الهيئة القضائية العليا المكلفة بالمسائل المتشعبة والتي تتخذ مقرا لها في مدريد، في هذا الطلب. وكانت القنصلية الروسية في إسبانيا قد أكدت أمر اعتقاله في وقت سابق. 
ورداً على سؤال وسيلة الإعلام الروسية التابعة للدولة "آر تي"، قالت ماريا ليفاتشوفا إن زوجها اعتُقل "بناء على طلب السلطات الأميركية، من أجل تسليمه في (قضية) متصلة بجرائم الإنترنت".

واستناداً إلى التصريحات التي أدلت بها إلى "آر تي" والتي لم يكن ممكناً التحقق منها من مصدر مستقل، فقد تكون الشرطة قالت لليفاتشوفا إنّ "فيروساً يبدو أن زوجها اخترعه، مرتبط بفوز (دونالد) ترامب" بالانتخابات الرئاسية الأميركية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي. 

ويشار إلى أن الاستخبارات الأميركية اتهمت روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية دعماً لترامب الذي نفى مرارا أي تواطؤ مع موسكو. وفي منتصف كانون الثاني/يناير، اعتُقل خبير كمبيوتر روسي آخر هو ستانيسلاف ليسوف في مطار ببرشلونة. وهو مطلوب من الولايات المتحدة، وتمّ وضعه بتصرّف المحكمة الوطنية.

و.ب/خ.س (أ ف ب)

 

مختارات

إعلان