اشتباكات بين أنصار هادي ومعارضيه بجنوب اليمن | أخبار | DW | 19.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

اشتباكات بين أنصار هادي ومعارضيه بجنوب اليمن

ذكر مسؤولون يمنيون أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين مقاتلين موالين للرئيس عبد ربه منصور هادي وقوات أمن منافسة اليوم الخميس قرب مطار عدن عاصمة الجنوب مما تسبب في توقف حركة الطيران.

قال مسؤولون إن الاشتباكات اندلعت بين مقاتلين موالين للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وقوات أمن منافسة اليوم الخميس قرب مطار مدينة عدن بجنوب البلاد مما تسبب في توقف حركة الطيران. وأضافوا أن الجانبين استخدما أسلحة خفيفة ومتوسطة في القتال قرب قاعدة تستخدمها قوات خاصة موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وهو حليف لجماعة الحوثي التي تسيطر على شمال البلاد. وامتدت الاشتباكات حول القاعدة في منطقة خور مكسر بعدن إلى الأحياء السكنية وأدت إلى اغلاق الطرق المؤدية إلى المطار.

وأدت الاشتباكات بين قوات الأمن الخاصة المحسوبة على الحوثيين ومقاتلين موالين للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في محيط مطار عدن الدولي (جنوب) إلى سقوط ما لا يقل عن خمسة قتلى و13 جريحا، وفق حصيلة أولية من مصادر أمنية.

وتصاعدت التوترات في عدن منذ أن فر هادي إليها في فبراير شباط بعد شهر من وضعه رهن الإقامة الجبرية في منزله بصنعاء على يد الحوثيين الذين سيطروا على العاصمة في سبتمبر أيلول 2014.

ويحاول هادي إحكام قبضته على عدن منذ أن فر إليها فأمر بإقالة العميد عبد الحافظ السقاف قائد القوات الخاصة في المدينة وعين مكانه أحد ضباطه. لكن السقاف رفض تسليم قيادة القوات التي يتراوح عدد أفرادها بين 1500 و2000 جندي مما فجر مواجهة.

ح.ع.ح/(رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان