استطلاع: تراجع كبير لشعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا | أخبار | DW | 18.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

استطلاع: تراجع كبير لشعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي في ألمانيا

تراجعت شعبية الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم في ألمانيا، لأول مرة منذ سنوات طويلة لأقل من 20 بالمائة في استطلاع رأي أسبوعي الذي يجريه معهد "فورسا" لقياس مؤشرات الرأي.

حصل الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم في ألماينا على نسبة 19 بالمائة بتراجع نسبته 2 بالمائة مقارنة بالأسبوع الماضي، في استطلاع الرأي الأسبوعي الذي يجريه معهد "فورسا" لقياس مؤشرات الرأي والذي نشرت نتائجه اليوم الأربعاء (18 مايو/آيار). وهذه المرة الأولى التي تتراجع فيها شعبية الحزب لأقل من 20 بالمائة منذ 24 عاما. وحافظ التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنجيلا ميركل، على نسبته في الاستطلاع عند 34 بالمائة.

في المقابل، ارتفعت شعبية حزب الخضر المعارض بنسبة 1 بالمائة ليحصل على نسبة 14 بالمائة، بينما ظل حزب "اليسار" عند نسبة 9 بالمائة، وتراجعت شعبية الحزب الديمقراطي الحر بنسبة 1 بالمائة ليحصل على نسبة 7 بالمائة. وارتفعت شعبية حزب "البديل من أجل ألمانيا" بنسبة 1 بالمائة لتصل إلى 11 بالمائة. وبلغت نسبة الناخبين الذين لم يحددوا موقفهم 29 بالمائة بزيادة قدرها 2 بالمائة مقارنة بالأسبوع الماضي. أُجري الاستطلاع بتكليف من مجلة "شتيرن" الألمانية ومحطة "آر تي إل" التليفزيونية خلال الفترة من 9 حتى 13 أيار/مايو الجاري، وشمل الاستطلاع 2501 ألماني.

س.ك/ح.ع.ح (د.ب.أ)

إعلان