استطلاع: تراجع كبير في شعبية خليفة محتمل لميركل | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 13.02.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

استطلاع: تراجع كبير في شعبية خليفة محتمل لميركل

كشف استطلاع حديث عن تراجع شعبية رئيس وزراء ولاية بافاريا، ماركوس زودر، الذي يعد مرشحاً محتملاً لخلافة ميركل في تولي المستشارية. وانخفضت نسبة رضا سكان بافاريا عن أداء زودر من 71% في الموجة الأولى من كورونا إلى 48%.

رئيس وزراء ولاية بافاريا ماركوس زودر خليفة محتمل للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

رئيس وزراء ولاية بافاريا ماركوس زودر خليفة محتمل للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

أظهرت نتائج استطلاع للرأي نُشِرَت اليوم السبت (13 شباط/فبراير 2021) في ألمانيا حدوث تراجع كبير في شعبية ماركوس زودر، رئيس حكومة ولاية بافاريا وزعيم الحزب المسيحي الاجتماعي الشريك في الائتلاف الذي تتزعمه المستشارة أنغيلا ميركل.

وبحسب نتائج الاستطلاع الذي أجراه معهد "سيفي" لقياس الرأي ونشرتها صحيفة "أوغسبورغر ألغماينه"، فإن نسبة رضا سكان ولاية بافاريا عن أداء زودر انخفضت من 71% في الموجة الأولى من جائحة كورونا إلى 48%.

وفي المقابل، أعرب 42% عن عدم رضاهم عن أداء زودر. وكان زودر يحظى خلال الفترة الأولى من وباء كورونا بأعلى نسبة تأييد بين الناخبين الألمان للترشح عن التحالف المسيحي لخلافة ميركل في منصب المستشار في الانتخابات البرلمانية الألمانية المقررة في أيلول/سبتمبر المقبل.

وأوضحت النتائج أن الحزب البافاري يمكنه الحصول على 46,1% حال إجراء انتخابات برلمان الولاية غداً الأحد، وجاء الخضر في هذا الاستطلاع في المركز الثاني بـ19,2% تلاهم الحزب الاشتراكي الديمقراطي بـ8,7% ثم حزب "الناخبون الأحرار" بـ7,1% وحزب البديل بـ6,8%.

اقرأ أيضاً: ماركوس زودر - المرشح الخارق لخلافة ميركل

وبحسب الاستطلاع، لن يتمكن أي من الحزب الديمقراطي الحر وحزب اليسار من دخول برلمان الولاية إذ حصل الأول على 4,2% والثاني على 2,8% حيث يشترط حصول أي حزب على 5% على الأقل من الأصوات ليتمكن من دخول البرلمان.
 
م.ع.ح/خ.س (د ب أ)

مواضيع ذات صلة