استئناف عمليات البحث عن ضحايا طائرة جيرمان وينغز | أخبار | DW | 25.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

استئناف عمليات البحث عن ضحايا طائرة جيرمان وينغز

مع بزوغ الفجر بدأ رجال الإنقاذ اليوم الأربعاء عمليات البحث عن أشلاء ضحايا طائرة جيرمان وينغز التي تحطمت يوم أمس الثلاثاء في جبال الألب الفرنسية، كما يركز البحث أيضا عن سبب تحطم الطائرة التي كانت تقل 150 راكباً.

بدأ رجال الإنقاذ اليوم الأربعاء (25 آذار/مارس 2015) عمليات البحث عن أشلاء ضحايا الطائرة التابعة لشركة جيرمان وينغز التي تحطمت في جبال الألب الفرنسية، بالإضافة إلى محاولة التوصل لسبب تحطم الطائرة التي كانت تقل 150 راكبا. وقال مسؤولون فرنسيون إنه تم العثور على الصندوق الأسود. لكن الجهات المختصة في فرنسا وألمانيا أشارت إلى أن الصندوق تعرض للتلف جراء الحادث. وسيتم في الساعات القادمة نقل الصندوق الأسود إلى باريس لغرض إصلاحه وتقييم المكالمات الموثقة فيه.

ومن المقرر أن تزور المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند ورئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي موقع تحطم الطائرة في وقت لاحق من اليوم. وتم رصد حطام الطائرة الذي تناثر في أنحاء منطقة منحدرة بأحد الأودية، مما يعني أنه على رجال الإنقاذ الاقتراب من الموقع بالطائرات المروحية أو سيرا على الأقدام.

وقال مسؤولون إن البيانات الأولية أظهرت أن ما لا يقل عن 67 ألمانيا و 45 أسبانيا كانوا على متن الطائرة. وقالت الحكومة البريطانية إنه " من المرجح أن يكون هناك بريطانيون على متن الطائرة".

وقالت وزيرة الخارجية الاسترالية جوليا بيشوب في البرلمان إنه تم تحديد هوية مواطنين استراليين لقيا حتفهما في الحادث وهما سيدة/68 عاما/ وابنها / 29 عاما/. ورجح مسؤولون من عواصم مختلفة وجود ضحايا من اليابان والدنمارك وإسرائيل والمكسيك وكولومبيا والأرجنتين على متن طائرة "جيرمان وينغز" المنكوبة.

ح.ع.ح/ع.ش(د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان