ارتفاع حصيلة قتلى زلزال الإكوادور إلى أكثر من 270 شخصا | أخبار | DW | 18.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ارتفاع حصيلة قتلى زلزال الإكوادور إلى أكثر من 270 شخصا

أعلن رئيس الإكوادور رافايل كوريا أن الزلزال الذي ضرب بلاده بقوة 7,8 درجات، أودى بحياة 272 شخصاً على الأقل، مؤكداً في الوقت نفسه أن العدد مرشح "للارتفاع بشكل كبير على الأرجح".

تواصل فرق الإنقاذ سباقها مع الزمن في الإكوادور في محاولة للعثور على ناجين تحت الأنقاض بعد الزلزال القوي الذي أودى بحياة 272 شخصاً على الأقل، وفق حصيلة أعلنها الرئيس رافايل كوريا، مؤكداً أنها "سترتفع".

وقال كوريا ليل الأحد الاثنين (18 أبريل/ نيسان 2016) في حصيلة مؤقتة جديدة إن "العدد (القتلى) سيرتفع بالتأكيد وبشكل كبير على الأرجح". وأضاف بالقول: "إنها لحظات صعبة، أسوأ مأساة في السنوات الـ67 الأخيرة لا مثيل لها سوى زلزال امباتو (وسط) في 1949".

وأشار الرئيس الإكوادوري إلى أن عدد الجرحى بلغ 2068، أي اقل من الرقم الذي أورده نائب الرئيس خورغي غلاس في بيانه وهو 2557 شخصاً.

وكان كوريا الذي أعلن عن تقديم مساعدة ميزانية طارئة تبلغ "حوالي 600 مليون دولار"، يزور الفاتيكان. وقد عاد إلى الإكوادور حيث حطت طائرته في مانتا. وفي هذه المنطقة الواقعة على ساحل الإكوادور، كان المنكوبون يبحثون بأيديهم عن مفقودين تحت الأنقاض قبل أن يقضوا ليلتهم الثانية في العراء خوفاً من زلزال آخر أو للسهر على أمن ما يمكنهم إنقاذه من ممتلكاتهم.

وأعلن الاتحاد الأوروبي تفعيل الآلية الأوروبية للحماية المدنية لمساعدة هذا البلد الواقع في أمريكا الجنوبية، بينما أكد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري دعم الولايات المتحدة.

ع.غ/ ح.ع.ح (آ ف ب، رويترز)

مختارات