ارتفاع حصيلة القتلى في غارة على مخيم للنازحين في اليمن | أخبار | DW | 30.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ارتفاع حصيلة القتلى في غارة على مخيم للنازحين في اليمن

ارتفعت حصيلة قتلى الغارة التي استهدفت مخيم المرزق للنازحين في محافظة الحجة في شمال غرب اليمن الذي يسيطر عليه الحوثيون. وقد تباينت أعداد الضحايا التي ذكرتها منظمات دولية ما بين 15 إلى 45 قتيلا.

Kämpfe im Jemen

صورة من الأرشيف لمقاتلين حوثيين قرب مطار صنعاء

تحدثت منظمات عالمية عن وقوع قتلى جراء غارة جوية أصابت مخيما للنازحين في محافظة الحجة في شمال غرب اليمن. ففي حين أعلن مسؤول رفيع في منظمة أطباء بلا حدود أن 15 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب 30 آخرون بجروح في هذه الغارة اليوم الاثنين (30 آذار/ مارس 2015)، تحدثت المنظمة العالمية للهجرة عن مقتل 46 شخصا.

وقال بابلو ماركو مدير برنامج منظمة أطباء بلا حدود في الشرق الأوسط لفرانس برس إنه تم نقل 15 جثة و30 جريحا إلى مستشفى حرض القريب من مخيم المزرق الذي تعرض للقصف. بدورها نقلت وكالة رويترز للأنباء عن عمال إغاثة قولهم إن 21 شخصا على الأقل قتلوا اليوم في ضربة جوية بمحيط مخيم المزرق للاجئين في شمال اليمن الذي يسيطر عليه الحوثيون.

وقال مسؤول إن الغارة استهدفت شاحنة مليئة بالمقاتلين الحوثيين عند بوابة المخيم فقتلت تسعة من السكان واثنين من حراس المخيم وعددا غير معروف من المقاتلين. وأضاف مسؤول إغاثة آخر أن عدد القتلى 21. وذكرت وزارة الدفاع التي يسيطر عليها الحوثيون أن 40 قتيلا سقطوا بينهم نساء وأطفال. وأضافت في بيان على موقعها الإلكتروني أن 250 شخصا آخرين أصيبوا.

ولم يتسن الاتصال بمسؤولين سعوديين للتعليق على هذه المعلومات حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

ويقع مخيم المزرق في محافظة حجة المجاورة للحدود السعودية وهو عبارة عن مجموعة من مخيمات اللاجئين التي يعيش فيها آلاف اليمنيين النازحين بسبب عشر سنوات من الحروب بين الحوثيين والدولة اليمنية إلى جانب مهاجرين أفارقة. ويشار إلى أن تسع دول عربية تقودها السعودية حاليا تشن غارات جوية في اليمن لمنع المتمردين الحوثيين من السيطرة على كافة أنحاء البلاد، وخصوصا مدينة عدن عاصمة الجنوب التي لجأ إليها الرئيس عبد ربه منصور هادي.

أ.ح/ ح.ع.ح (د ب أ، أ ف ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان