اختر حذاءك على مقاسك! | علوم وتكنولوجيا | DW | 20.08.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

اختر حذاءك على مقاسك!

"أرني قدمك، أرني حذاءك": هذه هي الحملة التي شارك فيها نحو 5200 من الرجال والنساء في ألمانيا خلال السنوات الماضية لصالح البحث العلمي. الخبراء يحذرون من المخاطر الصحية لعدم تناسب مقاس الحذاء مع حجم القدمين.

default

شارك في الحملة نحو 5200 من الرجال والنساء

أظهرت دراسة ميدانية أن الألمان أصبحوا أكثر امتلاء وأكبر حجماً من ذي قبل وبالتالي أصبحت أقدامهم أعرض وأحذيتهم غير ملائمة لهم في الغالب. فهذه الأحذية إما أن تكون أكبر من اللازم أو أضيق من اللازم أو أطول من اللازم. وجاء في "تقرير الأقدام الألماني" الذي أعد بتكليف من معهد الأحذية الألماني "دي اس أي" أن نحو 80 في المائة من المستهلكين في ألمانيا يلبسون حذاءً غير مناسب.

وحسب التقرير فإن القليل من الألمان هم الذين يدركون ذلك رغم أنهم يعانون من مشاكل في الظهر وآلام في الرأس أو اعوجاج في أصابع القدم. وقال دكتور العظام الألماني نوربرت بيكر إن كبر الأحذية أو صغرها عن اللازم يتسبب في مشاكل صحية وأوضح أن الأحذية الأصغر من اللازم "تضغط الأقدام وتؤلم أصابعها وكذلك الأحذية الأكبر من اللازم التي تصعب المشي". بل إن الدكتور بيكر ذهب إلى أن عدم ملائمة الحذاء لصاحبه يمكن أن يؤدي إلى تصلب مقدمة القدم في بعض الحالات.

مشكلة تباين نظام المقاسات ودقتها

28.07.2010 DW-TV Fit und Gesund Fuesse 02

بيكر: "الأحذية الأصغر من اللازم تضغط الأقدام وتؤلم أصابعها وكذلك الأحذية الأكبر من اللازم التي تصعب المشي"

ولكن غالباً ما يكون العثور على الحذاء المناسب في محل الأحذية أمرا صعباً، فمن ناحية يعتقد الزبائن أن مقاس الحذاء هو نفسه طوله، وفي حالة الشك فإنهم يميلون لاختيار حذاء "أكبر حجماً أو أصغر حجماً" من مقاسهم حسبما أوضح مانفريد يونكرت المدير التنفيذي لمعهد الأحذية الألماني. ومن ناحية أخرى فإن صانعي الأحذية لا يقدمون عروضاً مناسبة للمستهلك. وفي هذا السياق أشارت مونيكا ريشتر التي أشرفت على الدراسة، إلى تباين نظام المقاسات ودقتها من مصنع إلى آخر وعدم توحد هذا النظام، مما يجعل المستهلك يستريح أكثر في حذاء شركة ما أكثر من شركة أخرى.

يضاف إلى ذلك أن المقاسات المعروضة لا تتوافق مع المساحة المستخدمة من الحذاء حسب ريشتر، التي تقول إنه على الرغم من أن المعنيين في ألمانيا بصدد اعتماد معايير موحدة لمقاسات الأحذية إلا أن تنفيذ هذه المعايير سيستغرق وقتاً طويلاً. وتطبيق هذه المعايير سيعني بالنسبة للمشتري ألا يمل من تجربة الأحذية قبل شرائها.

ايقاض الوعي بالحذاء المناسب

Schuhmesse in Düsseldorf

بيكر: "إن كبر الأحذية أو صغرها عن اللازم يتسبب في مشاكل صحية"

ومع تزايد أحجام الناس في السنوات الماضية تزايدت الحاجة لمقاسات مختلفة من الأحذية. فلم يعد مقاس 41 بين النساء شيئاً نادراً، كما أن الرجال أصبحوا يحتاجون أحذية بمقاسات أكبر حسبما تبين للباحثين عند قياس أقدام 10400 شخص. ويؤكد الباحثون أن شركات الأحذية تأخذ في الاعتبار بجدية المقاسات الشاذة سواء كان هذا الشذوذ من ناحية كبر المقاسات أو صغرها لأن هذه المقاسات تمثل في النهاية عدة آلاف من الأحذية لهذه الشركات.

وتعتزم شركات صناعة الأحذية إيقاظ الوعي الصحي لدى الزبائن من خلال حملة "الحذاء المناسب" يقدمون خلالها بعض النصائح للزبائن من بينها تجربة الأحذية الجديدة بعض الظهر لأن الأقدام تكون في هذه الفترة أكبر بعض الشيء من طبيعتها مما يجعل الحذاء لا يؤلم القدم فيما بعد. كما ينصح الخبراء بترك مساحة عشرة ميلليمترات إضافية أمام أصابع القدم وأن يترك الإنسان حذاءه الضيق لصالح حذاء أوسع وليس لصالح حذاء أطول كما يفعل أغلب الناس.

(ع ج م/ دب ب أ)

مراجعة: عماد مبارك غانم

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان