احذروا مستحضرات الفيتامينات التي لا تنفع وقد تكون ضارة! | منوعات | نافذة DW عربية على حياة المشاهير والأحداث الطريفة | DW | 19.01.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

احذروا مستحضرات الفيتامينات التي لا تنفع وقد تكون ضارة!

من منّا لم يلجأ إلى أقراص الفيتامينات كوسيلة لتقوية جهاز المناعة حتى من دون توصية من الطبيب؟! غير أن مركز حماية المستهلكين في ألمانيا يحذر من ذلك مؤكد أن العديد من هذه المستحضرات لا نفع فيها، خاصة مستحضرات الماغنيزيوم.

في دراسة حديثة حول مستحضرات المغنيزيوم، استخلص مركز حماية المستهلكين في ألمانيا، أن 27 مستحضرا  من بين 42 متداولا في السوق الألمانية يحتوي على جرعات زائدة من هذا الفيتامين بمعدل 250 ميللغرام أكثر من المسموح بها من قبل المعهد الألماني لرصد الأخطار. ويتعلق الأمر بـ27 مستحضرا يتم الحصول عليه سواء في الصيدليات أو في السوبر ماركت أو المتاجر المتخصصة أو عبر الانترنت.

ويؤدي تناول جرعة مفرطة من المغنيزيوم إلى أعراض جانبية كالإسهال والتقيؤ. ويحذر كلاوس مولر، رئيس المركز الاتحادي الألماني لحماية المستهلكين، في حوار مع موقع "شبيغل أولاين" من هذه المستحضرات لأنها و"في الغالب تكون هدرا للمال، وأحيانا تهدد صحة الإنسان".

وعادة ما تلجأ الشركات المصنعة إلى أساليب دعائية مثيرة للجدل، إذ تمثل المجلات النسائية الموقع الأبرز لطرح حملات دعائية تدعي أن نقص المغنيزيوم يؤدي إلى الإصابة بالدوالي وبالصداع والاكتئاب.

وأعلن موقع "شبيغل أولاين" الألماني في تقرير نشره حديثا، أنه قام بفحص عدد من المجلات التي أوردت تقارير تشدد على أهمية المغنيزيوم لجسم الإنسان. والملفت أن معظم هذه التقارير كانت مرفقة سواء بشكل مباشر أو غير مباشر بإعلانات لشركة تطرح مستحضر المغنيزيوم للبيع.

ويدخل تقرير "شبيغل" هذا في إطار تقارير أخرى تبحث في أهمية تناول مستحضرات الفيتامينات عموما ومدى نجاعتها بالفعل في تقوية مناعة الإنسان، حسب ما تدعيه الشركات المصنعة.

"حقائق عن مستحضرات الفيتامينات"

هذه النقطة بالذات ينوي المركز الاتحادي الألماني لحماية المستهلكين، التركيز عليها أثناء معرض "الأسبوع الأخضر" الذي سينطلق في العاصمة برلين غدا الجمعة العشرين من يناير/ كانون الثاني لغاية 29 منه، عبر عرض موقع إلكتروني تمّ تطويره، يحمل عنوان "حقائق عن مستحضرات الفيتامينات". ويقدم هذا الموقع العديد من الأجوبة على كل ما يتعلق بأنواع هذه المستحضرات، بما في ذلك أيها الأنجع ولأي مرض. 

كما أن هذا الموقع يجيب على تساؤلات المستهلكين ويسجل شكاواهم حول مستحضرات معينة، كتلك التي يتم شراؤها عن طريق الانترنت. وإذا اقتضت الحاجة يحقق في شكاوى المستهلكين. ويطالب المركز الشركات المصنعة بالالتزام بالجرعات المحددة من قبل المكتب الألماني لرصد الأخطار. وحسب هذا المكتب فإن مستحضرات المغنيزيوم والكالسيوم والحديد هي الأكثر تناولا بين الألمان. في حين أن استهلاك أقراص فيتامين "أ" و"ب" ازداد  عام 2015 بنسبة 30 بالمائة عن العام الذي سبقه.

ويقدر هذا المكتب أن الألمان دفعوا نحو 1,1 مليار يورو لشراء عقاقير الفيتامينات المصنعة. في حين أنه يشدد على أن تعاطي هذه العقاقير لا يجب أن يكون إلا بعد إجراء فحوصات طبية تظهر بالفعل حاجة الجسم إلى فيتامين معين.

وحسب موقع "في ني بي" الصحفي الألماني فإن تناول فيتامين "د" مهم بالنسبة للرضع والحوامل لما لهذا الفيتامين من فوائد بالنسبة للاثنين لاحتوائه على مادة إرغوكالسيفيرول، واستند الموقع الإعلامي في ذلك على شهادة الأخصائي من جامعة بادربورن هيلموت هيسكر. ما عذا ذلك، فهناك إجماع بين عدد كبير من المختصين على أن هذه العقاقير لا تنفع وقد تضر، ومن هنا فإن التغذية السليمة تبقى أفضل دواء.

و.ب/ع.ج (DW)

مختارات