اتهام ممرض بولندي في ألمانيا بقتل ستة مرضى مسنين | عالم المنوعات | DW | 13.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

اتهام ممرض بولندي في ألمانيا بقتل ستة مرضى مسنين

كشف الادعاء العام الألماني في ميونيخ عن تفاصيل سلسلة جرائم قتل، يتهم ممرض بولندي بارتكابها في عدة مستشفيات ألمانية، وقتل بموجبها ستة أشخاص من كبار السن. وتتوقع النيابة العامة استمرار التحقيقات لبضعة أشهر.

وجه الادعاء العام جنوبي ألمانيا اتهاما لممرض بولندي بقتل خمسة رجال مسنين وسيدة مسنة، في أماكن متفرقة بألمانيا باستخدام الانسولين. وأوضح الادعاء والشرطة، اليوم الثلاثاء (13 نوفمبر/تشرين ثانٍ)، بمدينة ميونيخ أن ذلك ما أظهرته التحقيقات التي تم إجراؤها ضد الممرض /36 عاما/، والذي يقبع في الحبس الاحتياطي منذ شهر شباط/فبراير الماضي.

وأضاف الادعاء أن الرجل حقن الضحايا بجرعة مميتة من الانسولين، وفقا لما أظهرته التحقيقات. وبحسب الادعاء والشرطة، يشتبه أن ثلاث جرائم قتل تمت في ولاية بافاريا، وتم ارتكاب الجرائم الثلاث الأخرى في ولايات شليزفيغ-هولشتاين، وبادن-فورتمبيرغ وسكسونيا السفلى.

ويواجه الممرض اتهامات أيضا بالشروع في القتل في ثلاث حالات، وكذلك بإلحاق إصابات جسمانية خطيرة في ثلاث حالات أخرى. وثارت شبهات حول الرجل في مطلع العام الجاري بقتل مسن /87 عاما/ بالانسولين في مدينة أوتوبرون، الواقعة بالقرب من مدينة ميونيخ. وتم إجراء تحريات تبعا لذلك في أماكن العمل السابقة للرجل.

وتذكر هذه الواقعة، بسلسلة جرائم سابقة، قام بتنفيذها الممرض نيلز هوغل في ألمانيا. واعترف هوغل قبل أيام قليلة أمام المحكمة بصحة اتهامات موجهة إليه بقتل 100 مريض.

ف.ي/ط.أ (د.ب.ا)

مختارات

مواضيع ذات صلة