اتفاق تركي روسي حول تمديد الهدنة في شمال سوريا | أخبار | DW | 22.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

اتفاق تركي روسي حول تمديد الهدنة في شمال سوريا

بعد اجتماع مطول بين الرئيس الروسي بوتين والتركي أردوغان في منتجع سوتشي اتفق الجانبان على عدة نقاط حول سوريا لعل أبرزها تمديد الهدنة في شمال البلاد 150 ساعة. كما اتفقا على انسحاب المقاتلين الأكراد إلى عمق 30 كيلومترا.

مشاهدة الفيديو 25:26

مسائيةDW : اتفاق سوتشي.. كيف سيغير المشهد في شمال سوريا؟

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن تركيا وافقت على تمديد الهدنة، التي كان مقررا لها أن تنتهي مساء اليوم الثلاثاء (22 تشرين الأول/ أكتوبر 2019)، 150 ساعة أخرى، أو أكثر من ستة أيام، وذلك بعد مفاوضات استغرقت ست ساعات بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان.

وأضاف لافروف أن الهدنة الجديدة ستبدأ حيز التنفيذ يوم غد الأربعاء، وأنه  سيتم نشر الشرطة العسكرية الروسية وقوات حرس الحدود السورية على الجانب السوري من الحدود مع تركيا خارج منطقة العمليات العسكرية التركية، اعتبارا من ظهر الأربعاء (وليس منتصف الليل).

من جانبه قال الرئيس التركي أردوغان إن تركيا وروسيا اتفقتا على انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا إلى ما بعد 30 كيلومترا من الحدود التركية ومغادرة بلدتي تل رفعت ومنبج. وأضاف أردوغان أن القوات التركية والروسية ستقومان بدوريات مشتركة في شمال سوريا في نطاق عشرة كيلومترات من الحدود، مضيفا أن البلدين سيعملان من أجل تأمين عودة اللاجئين السوريين الموجودين حاليا في تركيا.

وكان أردوغان يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مساء الثلاثاء في أعقاب محادثات مطولة بينهما في منتجع سوتشي على البحر الأسود. وفي المقابل دعا الرئيس بوتين إلى إجراء حوار بين تركيا والنظام السوري لحل الصراع الدائر في شمال البلاد. وقال بوتين إنه لا يمكن تحقيق الاستقرار في سوريا إلا عند ضمان السلامة الإقليمية للبلاد. وطالب بانسحاب القوات الأجنبية الموجودة في سوريا دون إذن من الحكومة في دمشق، ولفت إلى أنه توصل خلال المفاوضات مع أردوغان إلى اتفاقات من شأنها أن تحل مصير منطقة الشمال في سوريا.

وكان بوتين أعلن في مستهل لقائه بأردوغان في وقت مبكر من بعد ظهر اليوم أن المحادثات ستكون طويلة وشاقة "فالوضع في المنطقة ليس سهلا، ونحن جميعا نتفهم هذا". 

وأعلن الكرملين قبل لقاء الرئيسين أنهما سيدرسان مقترح وزيرة الدفاع الألمانية أنغريت كرامب-كارنباور الداعي إلى إنشاء منطقة حماية دولية في شمال سوريا على الحدود مع تركيا. ونقلت وكالة أنباء (إنترفاكس) الروسية عن ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين قوله إن المقترح مبادرة جديدة، لكن ليس هناك موقف منها بعد.

ص.ش/ ا.ح (د ب أ، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة