إيران ساخرة: واشنطن ربما أسقطت إحدى طائراتها المسيرة ″بالخطأ″ | أخبار | DW | 19.07.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إيران ساخرة: واشنطن ربما أسقطت إحدى طائراتها المسيرة "بالخطأ"

سخرت الخارجية الإيرانية من تصريحات الرئيس الأمريكي ترامب، التي أعلن فيها أن سفينة حربية أمريكية دمرت طائرة إيرانية مسيرة اقتربت منها في خليج هرمز. ونفت إيران فقد أي طائرة مسيرة من طائراتها.

نفى نائب وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي اليوم الجمعة (19 يوليو/ تموز 2019) أن تكون إيران قد فقدت طائرة مسيرة مؤخرا، مرجحا أن تكون الولايات المتحدة قد دمرت واحدة من طائراتها المسيرة "بالخطأ".

وكتب عراقجي في تغريدة على تويتر: "إننا لم نفقد أي طائرة مسيرة، لا في مضيق هرمز ولا في أي مكان آخر". وأضاف ساخراً "إننا قلقون من أن تكون (السفينة الأمريكية) يو إس إس بوكسر قد أسقطت واحدة من طائراتهم الأمريكية بالخطأ".

ومن جانبها نقلت وكالات أنباء إيرانية عن الحرس الثوري قوله اليوم الجمعة إنه سينشر صورا تدحض تأكيد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن البحرية الأمريكية دمرت طائرة مسيرة إيرانية في الخليج. وقال الحرس الثوري في بيان نقلته وكالات الأنباء "قريبا، ستنشر الصور التي التقطتها طائرات الحرس المسيرة للسفينة الحربية الأمريكية بوكسر لفضح مزاعم... إسقاط طائرة مسيرة إيرانية فوق مضيق هرمز أمام الرأي العام العالمي باعتبارها أكاذيب لا أساس لها من الصحة".

وكان الرئيس الأمريكي ترامب قد أعلن الخميس عن تدمير طائرة مسيرة إيرانية. وقال إنّ الطائرة اقتربت من سفينة الإنزال الأمريكية "يو إس إس بوكسر" لمسافة أقلّ من ألف متر، ما دفع السفينة الحربية إلى القيام "بعمل دفاعي" أسفر عن "تدمير الطائرة المسيّرة في الحال".

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد قال الخميس أنّه لا يملك "أيّ معلومات عن فقدان طائرة مسيّرة" إيرانية. وقال لدى وصوله إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك، للاجتماع مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش "ليست لدينا أي معلومات عن فقدان طائرة مسيّرة اليوم".

وتشهد منطقة الخليج ومضيق هرمز الذي يمر عبره ثلث النفط الخام العالمي المنقول بحرا، تصاعداً في التوتر على خلفية مواجهة أمريكية إيرانية. وعززت إدارة ترامب وجودها العسكري في المنطقة، وبررت ذلك بـ"تهديدات" إيران ضدّ مصالحها، دون تقديم توضيحات.

وكانت ايران قد اعلنت عن اسقاط طائرة مسيرة أمريكية في وقت سابق الشهر الجاري دخلت مجالها الجوي على حد قولها، فيما قالت الولايات المتحدة أنه تم اسقاط الطائرة في المجال الجوي الدولي .

ص.ش/ع.ج.م (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

مختارات