إيران تهدد بالانسحاب من الاتفاق النووي في حال فرض عقوبات أمريكية جديدة | أخبار | DW | 15.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إيران تهدد بالانسحاب من الاتفاق النووي في حال فرض عقوبات أمريكية جديدة

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده قد تلجأ إلى إجراءات حازمة في حال واصلت الولايات المتحدة سياسة العقوبات في حق إيران. وأعلن روحاني تذمره من ترامب وسياسته، موضحا أن الحكومة الأمريكية تراجعت عن وعودها والتزاماتها.

حذر الرئيس الإيراني حسن روحاني الثلاثاء بأن بلاده قد تنسحب من الاتفاق النووي "خلال ساعات" في حال واصلت الولايات المتحدة سياسة "العقوبات والضغوط". وقال روحاني في كلمة ألقاها في مجلس الشورى ونقلها التلفزيون إن "تجارب العقوبات والضغوط الفاشلة حملت الإدارات السابقة على الجلوس إلى طاولة المفاوضات"، مضيفا "إن أرادوا العودة إلى هذه التجربة، سوف نعود بالتأكيد خلال فترة قصيرة لا تعد بالأسابيع والأشهر، بل في غضون ساعات وأيام، إلى وضعنا السابق ولكن بقوة أكبر بكثير".

كما انتقد روحاني نظيره الأميركي دونالد ترامب واصفا إياه بأنه أثبت للعالم أنه "ليس شريكا جيدا" بعد تهديده إلغاء الاتفاق النووي الموقع عام 2015 بين إيران والدول الست الكبرى.

 

وأوضح الرئيس الإيراني أنه "في الأشهر الأخيرة، شهد العالم على أن الولايات المتحدة، بالإضافة إلى مخالفتها المتواصلة والمتكررة لوعودها المدرجة في الاتفاق النووي، تجاهلها أيضاً لعدة اتفاقات دولية أخرى وأظهرت لحلفائها أنها (الولايات المتحدة) ليست شريكا جيدا ولا مفاوضا موثوقا".

وكان ترامب قد صرح الأسبوع الماضي أن إيران لا تحترم "روح" الاتفاق النووي الموقع في العام 2015، مبدياً قناعته مجدّداً بأنّ الأمر يتعلّق بـ"اتفاق رهيب". وأضاف ترامب "شخصيا، لا أعتقد أنهم يمتثلون للاتفاق، لكن لدينا وقت، سنرى"، ملوحا باتخاذ "اجراءات قوية جدا" ضد إيران ما لم تمتثل للاتفاق.

ع.أ.ج/ ع ش (أ ف ب، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة

إعلان