إنقاذ نحو 1500 مهاجر في المتوسط خلال 48 ساعة | أخبار | DW | 28.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إنقاذ نحو 1500 مهاجر في المتوسط خلال 48 ساعة

بعد القيود المفروضة على ما يسمى بطريق البلقان تراجع أعداد اللاجئين القادمين عن طريق اليونان، برزت المخاوف من توجه المزيد من المهاجرين نحو السواحل الإيطالية. فقد أعلن خفر السواحل الإيطاليون إنقاذ 1500 مهاجر خلال 48 ساعة.

أعلن خفر السواحل الإيطاليون الاثنين (28 آذار/ مارس 2016) أن نحو 1500 مهاجر تم إنقاذهم في المتوسط قبالة ليبيا في اليومين الأخيرين. وفي المحصلة، تم أمس الأحد واليوم الاثنين إنقاذ 1482 شخصا خلال 12 عملية شاركت فيها سفن في إطار عمليات الإنقاذ والمراقبة للسواحل الليبية.

والمهاجرون الـ 730 الذين أنقذوا الأحد والـ 752 الذين أسعفوا الاثنين، وبينهم عدد كبير من النساء والأطفال، كانوا يستقلون 12 زورقا مطاطيا على العاقل، بحسب خفر السواحل الايطاليين الذين ينسقون عمليات البحث عن المهاجرين وإنقاذهم في هذه المنطقة من المتوسط. ولم تحدد جنسيات المهاجرين.

ووصل نحو 14 ألفا و492 مهاجرا إلى السواحل الايطالية منذ بداية العام، وفق إحصاءات أصدرتها المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة في 24 آذار/مارس، ما يعني أنها لا تشمل الوافدين الجدد. وبالنسبة إلى الفترة نفسها العام الفائت، ازداد عدد المهاجرين بنسبة 42,5 في المائة.

وكانت صحيفة فرانكفورتر ألغماينه سونتاغ تسايتونغ الألمانية قد أفادت بأنه نظرا للقيود المفروضة على ما يسمى بطريق البلقان، يخطط مهربو البشر لإعادة توجيه مزيد من المهاجرين إلى السواحل الإيطالية. ونفذ خفر السواحل والبحرية الإيطالية ست عمليات إنقاذ باستخدام قوارب مطاطية.

وأوضحت الصحيفة أن المهربين يخططون لاستخدام سفن الصيد المتجهة إلى إيطاليا وسفن الشحن الصغيرة اعتبارا من الأسبوع الأول من نيسان/أبريل واستخدام منتجع أنطاليا المطل على ساحل البحر في تركيا ومدينة مرسين بالقرب من الحدود السورية والعاصمة اليونانية أثينا كنقاط مغادرة.

أ.ح/و.ب (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة