إسرائيل: منافس نتنياهو يفشل أيضا في تشكيل حكومة جديدة | أخبار | DW | 20.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

إسرائيل: منافس نتنياهو يفشل أيضا في تشكيل حكومة جديدة

أبلغ بيني غانتس، زعيم تحالف "أزرق أبيض" المنافس الرئيسي لرئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو، الرئيس الاسرائيلي، رؤوفين ريفلين، أنه غير قادر على تشكيل حكومة قبيل انتهاء المهلة الممنوحة له للقيام بهذا الأمر.

أعاد بيني غانتس رئيس الوزراء المكلف وزعيم حزب أزرق أبيض مساء اليوم الأربعاء (20 تشرين الثاني/نوفمبر 2019) للرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين تفويضاً بتشكيل حكومة بعد فشله في المهمة. جاء ذلك قبل انتهاء المهلة الممنوحة لغانتس لتشكيل الحكومة منتصف الليلة.

وتزيد هذه الخطوة من احتمالات توجه إسرائيل إلى مراكز الاقتراع للمرة الثالثة خلال عام واحد. وشكر غانتس الرئيس ريفلين وقال في بيان إنه سيواصل بذل الجهد للمساعدة في تشكيل حكومة جيدة تعمل لصالح مواطني إسرائيل.

ولأول مرة، سيكون أمام أي عضو أو عضوة في الكنيست الإسرائيلي، بما في ذلك غانتس ونتنياهو، 21 يوماً للفوز بموافقة 61 عضواً على الأقل ليخوض تجربة تشكيل حكومة ائتلافية.

ووجه غانتس في وقت سابق من اليوم الأربعاء اتهامات لرئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بعد فشل محادثات عقداها الليلة الماضية بشأن تشكيل حكومة وحدة.

وقد تم تكليف غانتس بتشكيل الحكومة بعد فشل نتنياهو في تشكيلها، في أعقاب انتخابات جرت في أيلول/سبتمبر الماضي وكانت الثانية في نصف عام.

وكان حزب "أزرق أبيض" تصدر الانتخابات الأخيرة بحصوله على 33 مقعداً، متقدما بمقعد واحد على حزب "ليكود"، بزعامة نتنياهو، إلا أن أيا من الحزبين لم يتمكن من تشكيل ائتلاف يضمن له 61 مقعداً وبالتالي تشكيل حكومة أغلبية في الكنيست المؤلف من 120 مقعداً.

وحصل نتنياهو على دعم 55 نائباً من أحزاب يمينية ودينية، بينما حصل غانتس على تأييد 54 نائباً من أحزاب تنتمي إلى الوسط واليسار.

وكان نتنياهو فشل في تشكيل ائتلاف بعد الانتخابات التي جرت في نيسان/أبريل الماضي. ومن ثم جرت الدعوة لانتخابات جديدة في أيلول/سبتمبر الماضي.

وبحسب القانون الإسرائيلي اذا فشل كل من نتانياهو وغانتس في تشكيل حكومة فسيكون أمام الكنيست الإسرائيلي مهلة 21 يوماً لترشيح عضو في الكنيست قادر على ذلك. وفي حال أخفق الكنيست في هذا الأمر، ستتم الدعوة إلى انتخابات جديدة ستكون الثالثة في أقل من عام، ومن المرجح أن تجري في آذار/مارس المقبل.

خ.س/أ.ح (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة