إسرائيل تصادر أراض شاسعة في الضفة الغربية | أخبار | DW | 15.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إسرائيل تصادر أراض شاسعة في الضفة الغربية

قامت السلطات الإسرائيلية بمصادرة مساحات شاسعة من الأراضي في الضفة الغربية، وفق ما أعلن راديو الجيش الإسرائيلي. ومنظمة حركة السلام الآن الإسرائيلية تصفها بأكبر عملية مصادرة منذ سنوات.

قال راديو الجيش الإسرائيلي اليوم الثلاثاء (15 مارس/ آذار 2016) إن إسرائيل صادرت مساحات كبيرة من الأراضي في الضفة الغربية المحتلة قرب البحر الميت ومدينة أريحا الفلسطينية. وقالت حركة السلام الآن الإسرائيلية المناهضة للاستيطان في الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967 إن مصادرة نحو 579 فدانا من الأراضي تمثل أكبر مصادرة لأراض في الضفة الغربية في السنوات القليلة الماضية. وأضافت أن إسرائيل لديها بالفعل خطط لتوسيع مستوطنات يهودية قريبة وبناء منشآت سياحية وتجارية أخرى في المنطقة.

وفي تطور آخر، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الثلاثاء بأن قوات من الجيش اعتقلت الليلة الماضية 17 فلسطينيا في مناطق مختلفة بالضفة الغربية. ووفقا للإذاعة الإسرائيلية فإنه يشتبه في معظم المعتقلين بـ "ممارسة الإرهاب المحلي"، مشيرة إلى أن الاعتقالات جرت في مناطق جنين ونابلس ورام الله والخليل وبيت لحم. وتعتقل إسرائيل بصورة شبه يومية فلسطينيين تصفهم بأنهم "مطلوبون لأجهزة الأمن للاشتباه في ضلوعهم في ممارسة الإرهاب والإخلال بالنظام العام".

من جانبه،طالب كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات في بيان "المجتمع الدولي.. بإيجاد الآليات الضرورية لإلزام إسرائيل بوقف النشاطات الاستيطانية ووقف مصادرة الأراضي والعقوبات الجماعية لأن هذه الحكومة الإسرائيلية هي من المستوطنين وللمستوطنين وبالمستوطنين ولديها تصميم على تدمير خيار الدولتين".

ش.ع/ح.ح (رويترز، د.ب.أ)

مختارات

إعلان