إسرائيل تشن حملة مداهمات وتعتقل فلسطينيين في الضفة الغربية | أخبار | DW | 19.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إسرائيل تشن حملة مداهمات وتعتقل فلسطينيين في الضفة الغربية

شنت إسرائيل حملة مداهمات في الضفة الغربية فاعتقلت عددا من الفلسطينيين اتهمت بعضهم بالضلوع "في إرهاب شعبي". وأمس أصيب شاب فلسطيني بجروح خطيرة برصاص جنود إسرائيليين.

Israel Palästina Gefangene Soldaten

صورة من الارشيف

اعتقلت قوات إسرائيلية 15 فلسطينيا من أنحاء الضفة الغربية. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية اليوم الخميس (19 مارس/ آذار) أن قوات من الجيش اعتقلت الليلة الماضية 15 "مطلوبا" فلسطينيا ونسبت إلى ثمانية منهم تهم "الضلوع في إرهاب شعبي ضد أهداف مدنية وعسكرية إسرائيلية". وأحيل جميع المعتقلين إلى الجهات الأمنية المختصة للتحقيق معهم. وتشن القوات الإسرائيلية حملات اعتقالات بصورة شبه يومية في أنحاء الضفة الغربية لملاحقة فلسطينيين تصفهم بـ"المطلوبين".

وأمس الأربعاء أصيب فلسطيني بجروح خطيرة برصاص جنود اسرائيليين أثناء صدامات قرب مخيم الجلزون للاجئين الفلسطينيين في الضفة الغربية، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية فلسطينية وقالت إن الشاب (20 عاما) أصيب في صدره أثناء مواجهات مع الجنود قرب هذا المخيم في شمال رام الله.

وأكدت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي لوكالة فرانس برس أن الجريح كان بين مجموعة من نحو خمسين فلسطينيا يرشقون الجنود بالحجارة. وفي بادىء الامر، لجأ الجنود إلى "وسائل تفريق مشاغبين"، كما قالت المتحدثة العسكرية في إشارة إلى قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي. وأضافت "لكن بعد رفضهم إخلاء القطاع ووقف العنف"، أطلق الجنود الرصاص الحي "في اتجاه احد قادة الشغب وأصابوه".

ع.ج/ ح.ع.ح (آ ف ب، د ب آ)

إعلان