إسرائيل تجسست على مفاوضات ″النووي الإيراني″ | أخبار | DW | 24.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

إسرائيل تجسست على مفاوضات "النووي الإيراني"

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن إسرائيل تجسست على المفاوضات حول الملف النووي الإيراني بين طهران والقوى الغربية الكبرى، بينها الولايات المتحدة، وهو ما سارعت إسرائيل إلى نفيه.

أوردت صحيفة وول ستريت جورنال اليوم الثلاثاء(24آذار/مارس 2015) أن إسرائيل تجسست على المفاوضات حول الملف النووي الإيراني بين طهران والقوى الكبرى من بينها الولايات المتحدة. ونفت إسرائيل هذه المزاعم على الفور مؤكدة أنها "غير صحيحة" وأنها لم تقم بالتجسس على الولايات المتحدة.

وأفادت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أميركيين سابقين وحاليين أن الهدف كان اختراق المحادثات من اجل اعتراض أي مسودة اتفاق. وتابعت الصحيفة نقلا عن المصادر نفسها أن إسرائيل وبالإضافة إلى التنصت، حصلت على معلومات من اجتماعات أميركية سرية ومخبرين ودبلوماسيين هي على اتصال بهم في أوروبا.

وأضاف أن ما أثار غضب البيت الأبيض خصوصا هو أن إسرائيل اطلعت أعضاء في الكونغرس الأميركي على معلومات سرية على أمل نسف أي دعم للاتفاق الذي يهدف إلى منع إيران من حيازة سلاح نووي.ويعارض عدد كبير من الجمهوريين مثل هذا الاتفاق.

وكتبت الصحيفة نقلا عن مسؤول أميركي كبير أن "تقوم الولايات المتحدة وإسرائيل بالتجسس على بعضهما البعض شيء وان تسرق إسرائيل أسرارا أميركية وتكشف عنها لأعضاء في الكونغرس من اجل تقويض الدبلوماسية الأميركية شيء آخر تماما". وكشفت وكالات الاستخبارات الأميركية التي تتجسس على إسرائيل العملية عندما رصدت محادثات هاتفية بين مسؤولين إسرائيليين. وتضمنت هذه الاتصالات تفاصيل يعتقد الأميركيون ان مصدرها لا يمكن أن يكون غير محادثات سرية، بحسب الصحيفة.

من جانبه، نفى وزير الخارجية الإسرائيلي المنتهية ولايته افيغدور ليبرمان ما جاء في الصحيفة. وقال ليبرمان في إسرائيل "هذا التقرير غير صحيح. من الواضح أن لإسرائيل مصالح أمنية عليها الدفاع عنها ولدينا وسائلنا للاستخبارات لكننا لا نتجسس على الولايات المتحدة. هناك ما يكفي من المشاركين في تلك المفاوضات، بمن فيهم الإيرانيون". وتابع ليبرمان "لقد حصلنا على معلوماتنا الاستخباراتية من مصادر أخرى وليس من الولايات المتحدة. التعليمات واضحة منذ عقود: نحن لا نتجسس على الولايات المتحدة سواء بشكل مباشر أو غير مباشر".

ح.ع.ح/ح.ز(أ.ف.ب)

مواضيع ذات صلة

إعلان